Menu

أعضاء من قيادة حزب الاستقلال في لقاء تكريمي للمفتش السايق للحزب بوزان


ـ التواصل المستمر مع المواطنين والعمل الملتزم من أجل معالجة مشاكلهم هوما مكن حزب الاستقلال من الحفاظ على قوته منذ أكثر من 80 سنة
ـ الحكومة أضاعت فرصا استثنائية لتقوية البناء الديمقراطي وتحقيق إقلاع اقتصادي مستدام



مضيان في تكريم المفتش الإقليمي السابق للحزب بوزان: حزب الاستقلال بالف خير ومكانته في المجتمع بفضل الصدق والمعقول والالتزام وليس "بالقفة"

 ترأس الإخوان رئيسا الفريق الاستقلالي  بمجلسي النواب والمستشارين نورالدين مضيان وعبد السلام اللبار، والاخ عبد الجبار الراشدي المنسق الجهوي للحزب، لقاء حزبيا بمدينة وزان، بحضور عدد من أعضاء  الفريق الاستقلالي بمجلس النواب والمستشارين، منه الإخوان محمد الحافظ، ولمفضل الطاهري، واسماعيل البقالي، وعبد العزيز لشهب.

وتناول الكلمة الأخ نور الدين مضيانـ مؤكدا  أن حزب الاستقلال بالف خير وقد استعاد مكانته في صدارة المشهد السياسي، وذلك بفضل الصدق والالتزام والتواصل المستمر مع المواطنين والمناضلين.

واعتبر رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب  أن التواصل المستمر مع سكان مختلف الاقليم والتجاوب مع مشاكل ومعاناة المواطنين، والعمل الملتزم من أجل معالجتها، هو الضمانة الأساسية التي مكنت حزب الاستقلال من الحفاظ على قوته مكانته منذ أكثر من 80 سنة خلت.

وأوضح الأخ مضيان أن العمل الحكومي المرتبك أثر على تنزيل عدد من المشاريع المهيكلة، مبرزا أن الحكومة أضاعت فرصا استثنائية لتقوية البناء الديمقراطي وتحقيق إقلاع اقتصادي مستدام، حيث اعتبر أن الحكومة أخفقت في استثمار الأمثل للاستقرار المتفرد للمملكة في محيط إقليمي غير مستقر.

وأبرز الأخ نورالدين مضيان ان الدينامية التواصلية والقاعدية التي عكستها اللقاءات الجماهيرية التاريخية التي قادها الحزب في مختلف جهات المغرب وخاصة بالإقليم الجنوبية، جعلت الكثيرمن الفاعلين يعيدون حساباتهم وتوجهاتهم بخصوص الانتخابات المقبلة، مؤكدا أن حزب الاستقلال مؤهل ومستعد أكثر من أي وقت مضى ليتبوأ صدارة الانتخابات المقبلة...

وتدخل الأخ عبد السلام اللبار رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين،معتبرا  أن حزب الاستقلال الذي التصق منذ تأسيسه بهموم المواطنين،ملتزم بالحفاظ على نهجه الوطني الذي ينتصر دائما للوطن وقضاياه العادلة بعيدا عن الحسابات السياسوية الظرفية.

وتناول الكلمة الاخ عبد الجبار الراشدي عضو اللجنة التنفيذية  المنسق الجهوي للحزب ، مؤكدا أن حزب الاستقلال بإقليم وزان يخطو خطوات كبيرة لتثبيت صدارته للمشهد المحلي، وذلك بفضل تلاحم كل مكوناته التي تعمل في انصهار وتفاهم تام.
وشدد الأخ الراشديعلى أن الدينامية الاستثنائية التي يعرفها الحزب، تنطلق أساسا من إيمانه العميق بالعمل من أجل الوطن اولا واخيرا، وهو ما تعكسه أدبيات الحزب ومشروعه المجتمعي الذي صمد طويلا بفضل الثقة التي يحظى بها من قبل شرائح واسعة من الشعب المغربي .

وقد شكل هذا اللقاء الحزبي  لحظة عرفان وتكريم لمناضل غيور واستثنائي ، يتعلق الأمر بالمفتش الإقليمي السابق للحزب بوزان الشوان الاخ عبد السلام افاسي، والذي اعتبر الأخ عبد الجبار الراشدي في كلمة تكريمية باسم الاخ الأمين العام للحزب الأخ نزار بركة، أنه كان قدوة استقلالية وسيبقى كذلك، حيث سبق وتدرج في جميع تنظيمات الحزب من شبيبة واتحاد عام لطلبة وجامعة حرة للتعليم، وصولا الى مسار طويل دام اكثر من 30 على راس مفتشية الحزب.

واعتبر الأخ محمد البكاوي الكاتب الإقليمي للحزب، في كلمة بالمناسبة، أن الأخ عبد السلام افاسي كان مسكونا بقضايا الوطن ومتشبعا بأفكار الحزب ومشروعه المجتمعي، وسجل في التاريخ رجلا للتوافقات والمصالحات يجمع ولا يفرق، إنه رجل مواقف ومبادئ.

اوأكد لأخ عبد العزيز لشهب مستضيف اللقاء التكريمي، خلال كلمته الترحيبية بالمناسبة، أن تكريم الأستاذ افاسي هو لحظة تاريخية لمزيد من اللحمة والعمل والتفاني في خدمة قضايا المواطن بكل إخلاص، معتبرا أن إصرار الاخ الأمين العام على توقيع تذكار تكريم هذا الهرم النضالي الشامخ، ورب الأسرة العظيم، وبحضور رىيسي الفريقين بمجلس النواب والمستشارين، هو دليل على العناية الاستثنائية التي توليها قيادة الحزب بإقليم وزان ومناضليه وساكنته...

 




أعضاء من قيادة حزب الاستقلال في لقاء تكريمي للمفتش السايق للحزب بوزان


              









الاتحاد العام للشغالين بالمغرب