Menu

الأخت خديجة الزومي تتراس المؤتمر المحلي لحزب الاستقلال فرع سيدي سليمان


-دعم نضالات ساكنة سيدي سليمان من أجل تحقيق مطالبها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية
-المطالبة برفع من مستوى الخدمات الصحية والتسريع في إخراج المركز الاستشفائي الإقليمي للوجود



انعقد  المؤتمر المحلي لحزب الاستقلال فرع سيدي سليمان المنعقد يوم 24 محرم 1440 هـ . الموافق ل 05 أكتوبر 2018 تحت شعار : " السياسة أخلاق ومصداقية " برئاسة الأخت خديجة الزومي عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال ومنسقة الجهة، وبحضور الاخ محمد اكريش المفتش الاقليمي للحزب، وبعد استعراض مجمل القضايا الوطنية والمحلية خاصة ما تواجهه مدينة سيدي سليمان من تحديات اقتصادية و اجتماعية وسياسية، وكذا استحضار  الشق التنظيمي للحزب و ما يشهده من دينامية على مستوى الإقليم من خلال الدور الكبير الذي تقوم به منسقة الحزب الأستاذة خديجة الزومي عضو اللجنة التنفيذية .وبعدما انتخب بالإجماع الاخ عشاق رمضان كاتبا لفرع حزب الاستقلال بسيدي سليمان ومكتبه المحلي، أصدر  المؤتمر المحلي البيان التالي:          
  • إن المؤتمر المحلي ومن خلال رفع شعار " السياسة أخلاق ومصداقية " يدعو  إلى تطوير العمل السياسي بالإقليم والمدينة بعيدا عن أسلوب المزايدة السياسية التي تعيق خدمة المواطن السليماني  .                                          
  •  دعم  نضالات ساكنة سيدي سليمان من أجل تحقيق مطالبها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية ودعوة الحكومة إلى تلبية مطالب ساكنة الإقليم الذي يعد الأفقر بجهة الرباط سلا القنيطرة .                                                     
  • المطالبة برفع من مستوى الخدمات الصحية والتسريع في إخراج المركز الاستشفائي الإقليمي للوجود مع إضافة بعض المستوصفات خاصة بالأحياء الجديدة مثال المحمدية و أكدال.                                              
  • التنديد بما أل له الوضع على المستوى الاجتماعي خاصة الشغل ونظرا لكثر الباعة المتجولين في غياب فرص الشغل فإننا ندعوا الى ايجاد حلول حقيقة لهذه الفئة من خلال مركز تجاري كبير على مستوى شارع محمد الخامس .
  • إحداث فضاءات للقرب جمعوية ورياضية وثقافية و اجتماعية من أجل تمكين الشباب من إبراز مواهبهم بعيدا عن السقوط بين براثن الانحراف والإجرام من جهة و التطرف والغلو من جهة أخرى .
  • إيلاء العناية الكاملة للمجال البيئي وخاصة واد بهت الذي أصبح مجمع لرمي الأزبال في غفلة من المسؤولين .
  • الدعوة إلى الرفع من مردودية المصالح الأمينة و حضورها بالشارع العام وبجوار المؤسسات التعليمية والتصدي لكل المظاهر الإجرامية الإنحرافية خاصة بالأحياء الغربية ، كما ندعو المديرية العامة للأمن الوطني إلى الرفع من عدد الموارد البشرية والتعامل مع إقليم سيدي سليمان كمنطقة أمنية وليس كمفوضية .                                    
  • المطالبة بتتبع و مراقبة مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وجعلها تستهذف الفئات المضرورة والمسحوقة عوض تنفيذيها في برامج بعيدة كل البعد عن ذلك .                                                                       
وفي الختام أشاد المؤتمرون والمؤتمرات بالروح النضالية العالية التي طبعت أشغال مؤتمرهم مستحضرين عطاءات الوطنيين والشهداء وجميع المناضلات والمناضلين  والطاقات الشبابية بهذه المدينة التي صنعت أمجاد هذا الحزب وتساهم في رسم مساره الإيجابي نحو المستقبل، ويثمنون نتائج المؤتمر مع مكتبه المحلي الجديد لفرع حزب الاستقلال بسيدي سليمان ، كما يثمنون ما تقوم به الأخت المنسقة خديجة الزومي  من دور كبير على مستوى الإقليم من أجل إرجاع حزب الاستقلال إلى مكانه الطبيعي في مقدمة الأحزاب التي تسير الشأن المحلي


              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب