Menu

الأخت زينب قيوح تترأس الجمع العام التأسيسي للمكتب الإقليمي لرابطة المحامين الاستقلاليين بإقليم تارودانت




ترأست الأخت زينب قيوح عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، الجمع العام التأسيسي للمكتب الإقليمي لرابطة المحامين الاستقلاليين بإقليم تارودانت، الذي احتضنه المركب الثقافي بأولادتايمة، مساء يوم 31 يناير 2019. وكانت الأخ زين قيوح مرفوقة بالإخوان محمد نجيب عنيطرة الكاتب الجهوي للرابطة بسوس ماسة وخالد الكلوش مفتش الحزب بتارودانت الجنوبية وعلي أوداد كاتب فرع الحزب بأولادتايمة وعدد مهم و نوعي من المحاميات و المحامين بهيئة تارودانت.

 وبعد استعراض رئيس اللجنة التحضيرية للمراحل التي قطعتها اللجنة للإعداد والوصول لمحطة الجمع العام، تناولت الأخت زينب قيوح الكلمة مبرزة أن هذه الخطورة تأتي في سياق الدينامية التنظيمية التي تشهدها مختلف الهياكل الحزبية والمنظمات الموازية والروابط المهنية، والهادفة إلى تقوية التنظيم الحزبي وتعزيز قدراته في الترافع على قضايا المواطنين والدفاع على مصالحهم.
وابرزت الأخت زينب قيوح ان الحزب يعول على مختلف روابطه المهنية كقوة اقتراحية، معبرة عن  استعدادها لتبني اي مقترح قانون او مقترح تعديل قانون، تعده الرابطة بخصوص القضايا التي تهم المهنة والمجتمع ككل، موضحة  الدور الذي يجب أن تلعبه الرابطة لمساعدة الفريق البرلماني لتجويد النصوص  القانونية داخل المؤسسة التشريعية.

وتدخل الأستاذ  نجيب عنيطرة المنسق الجهوي لرابطة المحامين الاستقلاليين مبرزا  السياق الذي جاء فيه هذا التأسيس ، ومستعرضا التحديات والرهانات المطروحة أمام المكتب المنتخب.
و أعرب الأخوان  خالد الكلوش مفتش الحزب وعلي اوداد كاتب الفرع  عن استعدادهما للتعاون مع المكتب الإقليمي لرابطة المحامين الاستقلاليين  لإنجاح كل أنشطة الرابطة المستقبلية بالإقليم، كما وجها الشكر جميع الحاضرين الذين شاركوا في  إنجاح هذه المحطة التنظيمية المهمة و المتميزة.
وفي ختام أشغال الجمع العام التأسيسي، تم انتخاب الأستاذ عبد الهادي بودبليج كاتبا إقليميا لرابطة المحامين الاستقلاليين بإقليم تارودانت..




              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب