Menu

الأخ الطيب الموساوي : استياء الزبناء من خدمات الخطوط الجوية الملكية المغربية


شكل موضوع خدمات الخطوط الجوية الملكية المغربية محور السؤال الشفوي الذي تقدم به الأخ سيدي الطيب الموساوي عضو الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين، خلال الجلسة العمومية الأسبوعية للأسئلة الشفوية،المنعقدة يوم الثلاثاء 13 فبراير 2018.



وقال الأخ الطيب الموساوي، في سؤاله الموجه إلى وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، أن الحكومة سبق لها أن قدمت دعما ماليا مهما من أجل تطوير الخدمات بهاته الشركة، لكن خدماتها السيئة لطالما تثير استياء كبيرا من طرف زبائنها المغاربة والأجانب.
وساءل المستشار البرلماني الوزارة الوصية على القطاع عن الاجراءات والتدابير التي ستتخذها من أجل تحسين جودة خدمات الخطوط الجوية الملكية المغربية، كما يتماشى والرغبة الملحة في الارتقاء بالمؤسسة لجودة شبكتها ومنتجاتها على مستوى الوجهات المغربية والدولية.
وفي معرض تعقيبه، أكد الأخ سيدي الطيب الموساوي على ضرورة فتح خطوط جوية جديدة وعلى وجه الخصوص ما بين العيون ولاس بالماس بعدما حقق هذا الربط الجوي نتائج ايجابية، داعيا الوزارة إلى تطوير استراتيجية الخطوط الجوبية الملكية المغربية والرفع من جودة خدماتها للاستجابة لانتظارات الركاب، قبل السفر وفي المطار وأثناء الرحلة.
وسجل الأخ الموساوي أن الخطوط الجوية الملكية المغربية عرفت تقلبات كبرى خلال السنوات الأخيرة مع بروز شركات الطيران منخفضة التكلفة والتي غيرت النموذج الاقتصادي في قطاع النقل الجوي، مما أضطر الشركة إلى اتخاذ مجموعة من الاجراءات التدبيرية الصعبة، كتسريح عدد كبير من المستخدمين بها وإغلاق بعض الخطوط الجوية التي كانت تشكو من عجز كبير، إلى جانب إغلاق العديد من وكالاتها خارج المملكة.
ودعا الأخ سيدي الطيب الموساوي الوزارة الوصية على القطاع إلى خفض الأثمنة الباهظة للخطوط الجوية الملكية المغربية، ومعالجة مجموعة من المشاكل كاختفاء حقائب عدد من المسافرين، وسوء الاستقبال من طرف بعض موظفي الخطوط، مطالبا بإنشاء قاعة شرفية بمطار العيون من أجل استقبال كبار المسؤولين بها.