Menu

الأخ عزيز هيلالي يترأس الجمع العام لفرع حزب الاستقلال بالعيايدة بسلا


تعبئة حزبية متواصلة للانتصار لقضايا الوطن و المواطنين



في إطار الدينامية التنظيمية التي يشهدها الحزب، ترأس الأخ عزيز هيلالي عضو اللجنة التنفيذية، والمنسق الجهوي للحزب بإقليمي سلا والقنيطرة، يوم الاثنين فاتح أبريل 2019، بمقر المفتشية الاقليمية لحزب الاستقلال بسلا، أشغال الجمع العام لفرع الحزب بجماعة العيايدة.

وحضر أشغال هذه المحطة التنظيمية الهامة، كل من الأخ توفيق بنعمر المفتش الإقليمي للحزب، والأخ بوشتة التولاوي كاتب الفرع، إلى جانب الأخوات والإخوة أعضاء مكتب الفرع والمجلس الوطني للحزب المنتمين لتراب جماعة لعيايدة، بالإضافة إلى أعضاء المكتب المحلي للشبيبة الاستقلالية والمرأة الاستقلالية والمنتخبون الاستقلاليون بمجلس المقاطعة والغرف المهنية وأعضاء مكاتب الدوائر.

وافتتح أشغال الجمع العام، الأخ توفيق بنعمر بكلمة ترحيبية استهلها باستحضار كافة التحضيرات التي همت الإعداد لإنجاح هذه المحطة التنظيمية من أجل تجميع وتعبئة كافة الفعاليات الحزبية لدعم الحضور الحزبي بالمقاطعة، ليقدم بعد ذلك الأخ بوشتة التولاوي التقرير الأدبي الذي تعرض لمختلف المحطات المتميزة في المسيرة التنظيمية لمكتب الفرع المنتهية ولايته، وخاصة محطة الانتخابات الجماعية والتشريعية، وكذا مختلف الأنشطة الاجتماعية والثقافية، وخاصة في صفوف المرأة الاستقلالية.

وتميزت أشغال الجمع العام بالعرض السياسي الهام للأخ عزيز هيلالي، الذي استهله بالتذكير بأهمية تجديد هياكل الحزب في منظومته التنظيمية، مستعرضا كذلك مختلف معاناة الساكنة مع قرارات الحكومة الارتجالية، وصمتها المطبق عن التفاعل مع انتظارات المواطنات والمواطنين، بالإضافة إلى فشلها في رفع القدرة الشرائية وتحسين أوضاع التعليم والصحة وإخراج منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي وحل أزمة الأساتذة المتقاعدين..

كما جدد الأخ هيلالي الدعوة إلى مواصلة تقوية الحضور الحزبي على مستوى جماعة العيايدة، ودعم كل المبادرات التي تتوخى تحسين شروط العيش الكريم لساكنة المقاطعة وتنشيط حركية الشباب والطفولة والمرأة ورفع كل مظاهر التهميش والإقصاء.

كما تم فتح باب النقاش لمختلف التقارير، ليتدخل بعد ذلك الأخ عمر السنتيسي الرئيس السابق لمقاطعة العيايدة ونائبها البرلماني السابق الذي استحضر مع الأعضاء الحاضرين قوة الحزب بالمنطقة والرغبة الجامحة لدى كل المناضلات والمناضلين اليوم لإعادة التوهج لحزب الاستقلال بالعيايدة كأحد القلاع الاستقلالية بمدينة سلا المجاهدة.

وفي الأخير تم انتخب الجمع العام بإجماع الحاضرين السيد بنعاشر إهرجي كاتبا لفرع الحزب بالعيايدة إلى جانب أعضاء مكتب الفرع الذي يضم الأخوات والإخوة:

عمر السنتيسي، خالد توزة، فاطمة البوزيدي، محمد الزلزولي، أحمد العويني، عبدالعالي الطاهري، بوشتة التولاوي، قاسم بهجي، نور الدين لمباركي، مصطفى موتشو، هشام الوردي، نعيمة بن عامر، هشام الجعفري، حميد الشيكي، عبد العالي البدوي، محمد امحيمدات، هشام جيور، فاطمة الزهراء الدمناتي، حسن العلالي، عبد الإلاه ايت صالح.

كما تم بعد ذلك، في جو توافقي، انتخاب لجنة التحكيم بعضوية الإخوة : المختار اتشين، لمريزق عبد الإله ومحمد لبهيوي.


              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب