Menu

الأخ محمد إدموسى:تماطل الحكومة في إخراج النفق الرابط بين الحوز وورزازات عبر أوريكا




عقد مجلس النواب جلسته الأسبوعية العمومية ليوم الاثنين  18 يناير 2021 المخصصة لأسئلة الفرق النيابية وأجوبة الحكومة،  وقد تميزت بالمشاركة المهمة للفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمواضيع تستأثر باهتمام الرأي العام وتعد من أهم انشغالات المواطنين، وهكذا فقد تساءل الفريق في قطاعات التجهيز والنقل والماء والطاقة...
 
وفي سؤاله الى وزير النقل والتجهيز طالب الأخ محمد إدموسى بمعرفة الجديد عن مآل النفق الرابط بين إقليمي الحوز وورزازات عبر أوريكا بعدما حرص على طرحه طيلة الولايتين التشريعيتين السابقتين دون أن يرى النفق النور.

في جوابه أكد وزير التجهيز أن الجديد هو الحسم في مسار النفق عبر أوريكا الذي سيكلف حوالي 10 مليار درهم حيث سيمكن من تقليص السفر بالنسبة للعربات الخفيفة الى 80 دقيقية و 112 دقيقة بالنسبة للشاحنات، مضيفا أن الوزارة انتقلت الى الدراسات التفصيلية الجيولوجية.

واعتبر عضو الفريق الاستقلالي، في معرض تعقيبه، أن جوابه لا يختلف عن الاجوبة السابقة والتي أكد فيها ايضا أن الرأي استقر على ممر أوريكا وهناك دراسات في الموضوع بما فيها التمويل، مضيفا أن هذا المشروع الكبير بأبعاده الاقتصادية والاجتماعية الذي انتظرت الساكنة إخراجه إلى حيز الوجود منذ أمد طويل يجب أن يكون موضوع التزام حكومي، ما دام هذا الورش يعتبر بوابة للصحراء المغربية التي أرادها صاحب الجلالة أن تكون قطب اقتصادي جذاب للاستثمارات الوطنية والأجنبية بعمقها الإفريقي وامتدادها الأوروبي.