Menu










الأخ نزار بركة بمجلس المفتشين.. يدعو إلى الانتقال للسرعة القصوى في العمل التنظيمي ورفع درجة التعبئة النضالية لربح الرهانات المستقبلية





ترأس الأخ نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، صبيحة يوم السبت 14 دجنبر 2019 بالمركز العام للحزب بالرباط، دورة عادية لمجلس المفتشين، وذلك بحضور عدد من الإخوة أعضاء اللجنة التنفيذية، حيث انصبت هذه الدورة حول تدارس عدد من القضايا السياسية الراهنة، والوضعية التنظيمية إلى جانب الاستعدادات الجارية لربح الرهانات المستقبلية.

وتميز هذا الاجتماع الذي يعتبر محطة تنظيمي هامة للتتبع والتقييم والتخطيط المستقبلي للعمل الحزبي على مستوى أداء جهاز المفتشين، بالكلمة التوجيهية للأخ الأمين العام للحزب، والتي قدم من خلالها حصيلة العمل التنظيمي لهذه السنة معززة بالأرقام والمؤشرات، مبرزا الدينامية التي اشتغل بها الحزب ما بين دورتي مجلس المفتشين، حيث تم تثمين المجهود المقدر الذي تم بذله على مستوى تجديد الهياكل والهيئات ومنظمات الحزب الموازية وروابطه المهنية، وكذا على مستوى الاستقطابات والانخراطات الجديدة، وإنشاء فروع جديدة.

وتعزيزا لهذه الدينامية التنظيمية والتواصلية التي يشهدها الحزب، أكد الأخ نزار بركة على ضرورة الانتقال إلى السرعة القصوى في العمل التنظيمي ومضاعفة الجهود ورفع نسق الجاهزية التنظيمية، ودرجة التعبئة النضالية للعمل المشترك من أجل تقوية الحضور الميداني للحزب بالمشهد السياسي وطنيا ومحليا، خصوصا ونحن مقبلين على عدد من الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

كما حث الأخ نزار بركة الأخت المفتشة والإخوة المفتشين على تعبئة المواطنات والمواطنين خاصة الشباب منهم، من أجل التسجيل في اللوائح الانتخابية، الذي يعتبر مدخلا أساسيا للممارسة الديمقراطية، والمشاركة المواطنة، مما يرسي دعائم مجتمع متضامن، يتمتع فيه الجميع على قدم المساواة بالأمن والكرامة وتكافؤ الفرص، والعدالة الاجتماعية، ومقومات العيش الكريم، في نطاق التلازم بين حقوق وواجبات المواطنة.

وقدم الأخ الأمين العام توجيهاته فيما يتعلق بالاستعداد للاستحقاقات المقبلة، خصوصا أن الانتخابات التشريعية والجهوية والجماعية وانتخابات الغرف المهنية والتي ستنظم في سنة واحدة، كما تم بسط الخطوط العريضة للتصور الانتخابي للحزب.

Lu 686 fois