Menu










الأخ نزار بركة ردا على تطاول "الشروق".. عيب أن تصل الرعونة الاعلامية والسياسية إلى رموز بلد جار تتقاسم وإياه الجزائر الماضي والحاضر والمستقبل





عبر الأخ نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، عن استنكاره الشديد للإساءة الصادرة عن قناة “الشروق” الجزائري والتي تطاولت على شخص جلالة الملك محمد السادس نصره الله، وأساءة من خلال لكافة أطياف الشعب المغربي.

وتعليقا على البرنامج المسيء الذي بثته القناة السالفة الذكر، تساءل الأخ الأمين العام، عن خلفية "كل هذا العداء الذي تكنه الجارة الجزائر للمغرب"، قائلا: "هل استنفدت الصحافة الموجهة بالجزائر كل مآسي الشعب الجزائري الشقيق وهو يتطلع في ربيعه الديمقراطي إلى الحرية والعيش الكريم والتقسيم العادل لثروات البلاد أم أنها تحاول كعادتها للأسف تصدير الأزمة واختلاق عدو وهمي لتضليل وإلهاء المواطن الجزائري عن همومه الحقيقية ومطالبه المشروعة؟".

وأردف الأخ نزار بركة بالقول "عيب أن تصل الرعونة الإعلامية والسياسية إلى رموز بلد جار تتقاسم وإياه الجزائر الماضي والحاضر والمستقبل"، مضيفا أن “جلالة الملك حفظه الله ما فتئ يمد يده إلى الإخوة في الجزائر، ودأبه في ذلك قول الله تعالى: (وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ)".

Lu 476 fois