Menu

الأخ نورالدين مضيان يترأس لقاء التواصليا مع ساكنة بني جميل بالحسيمة


المغرب يمر من مرحلة انتقالية حساسة والوضع الاجتماعي المقلق يفرض على الحكومة الاستجابة للمطالب المشروعة للمواطنين



ترأس الأخ الدكتور نورالدين مضيان عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال    اللقاء التواصلي مع ساكنة بني جميل بإقليم الحسيمة، وذلك تعزيزا للدينامية التنظيمية التي يشهدها الحزب في مختلف جهات المملكة ، وترسيخا لسياسة القرب التي تنهجها القيادة الحزبية مع المناضلين والمواطنين.

وتميز هذا اللقاء  بعرض تفصيلي شخص فيه الأخ مضيان الظرفية السياسية الوطنية والاقليمية، مبرزا أن المغرب يمر من مرحلة انتقالية حساسة في ظل الوضع الحالي، وأن المحيط الاجتماعي المقلق يفرض على الحكومة الاستجابة للمطالب المشروعة للمواطنين الذين عبروا في مناسبات كثيرة عن خيبة أملهم الكبيرة في حصيلة الحكومة المتمثلة أساسا في الزيادة في أسعار المحروقات والمواد الغذائية والضرائب والاقتطاعات المفروضة، داعيا إياها إلى ضرورة تحمل مسؤوليتها الكاملة وتجاوز المزايدات السياسوية ..

وتطرق الاخ مضيان إلى المشاكل المرتبطة بتحديد الملك الغابوي المتمثلة أساسا في بعض التجاوزات على أملاك واراضي الفلاحين دون استشارتهم وفي غفلة منهم   ،مؤكدا أن الفريق الاستقلالي بمجلس النواب قد قدم مقترح قانون من أجل إعادة النظر في عمليات تحديد الملك الغابوي ... ما تعانيه دائرة بني بوفراح وبني جميل من اختلالات بنيوية ، رغم بعض المشاريع القليلة التي تبقى غير كافية بتاتا من أجل النهوض بالمنطقة ، مؤكدا أنه في القريب سيتم الشروع في إنجاز الطريق الرابطة بين مركز بني جميل مسطاسة والطريق الوطنية رقم ،2 والتي تساهم في فك العزلة عن المنطقة واختصار المسافات .

ودعا الاخ نورالدين مضيان الشباب إلى ضرورة الانخراط الفعال في العمل السياسي من أجل المشاركة في تدبير السياسات العمومية من موقع الفاعل وليس المتفرج المكتوف الأيدي وراء الشاشات وفي العالم الافتراضي ، معتبرا أن الوقت حان لأن يتحمل الشباب مسؤوليتهم في تدبير الشأن العام ، وذلك لن يتم إلا بالوعي التام بجسامة المسؤولية الملقاة على عاتقهم ، والالتزام بروح المواطنة الحقة والنضال المستميت في سبيل قطع الطريق أمام المفسدين وتخليق الحياة العامة بما يخدم الصالح العام.



              









الاتحاد العام للشغالين بالمغرب