Menu








الأمين العام لحزب الاستقلال يترأس اجتماعا لرؤساء وممثلي الروابط المهنية





في إطار الدينامية التنظيمية التي يشهدها الحزب، ترأس الأخ نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، يوم الاثنين 8 أكتوبر 2018 بالمركز العام للحزب بالرباط، اجتماعا مع رؤساء وممثلي الروابط المهنية للحزب، وذلك بهدف التداول في عدد من القضايا السياسية والتنظيمية وعلى رأسها العمل على تنزيل البرنامج التعاقدي لقيادة الحزب.

واستعرض الأخ نزار بركة في كلمته، الأبعاد الاستراتيجية للروابط المهنية في وظائفها الموضوعاتية والسياسية، داعيا إياها إلى التركيز على خدمة المواطن والترافع من أجل القضايا التي تشغل بال الرأي العام الوطني انطلاقا من تحسين الوضعية الاقتصادية والاجتماعية للمواطنات والمواطنين بالموازاة مع انشغالاتها السياسية والتنظيمية.

وأكد الأخ الأمين العام على أن الطبقة المتوسطة تشكل القاعدة الأساسية لمنخرطي الروابط المهنية، وهو ما يتطلب بدل مجهودا خاصا من أجل العناية بها، لتحسين وضعيتها وتجاوز ما تعنيه من الاحباط.

فالطبقة المتوسطة يقول الأخ نزار بركة تشكل القاعدة الأساس التي تساهم في تأطير وتدبير شؤون الدولة والقطاع الخاص، وهي تحتاج من حزب الاستقلال أن يشكل صمام أمان وواجهة نضالية لتعزيز موقعها في المجتمع، وإعطائها الفرصة لتساهم وتنخرط إلى جانب باقي القوى المجتمعية في دعم المسلسل الديمقراطي.

ودعا الأخ الأمين العام رؤساء وممثلي الروابط المهنية للحزب إلى إعداد برامجهم التعاقدية مع قيادة الحزب لتحديد الخطوات التنظيمية والاستراتيجية لتحقيق الأهداف المتوخاة، ومواصلة التعاون مع فريقي الحزب بالبرلمان في مجالي إعداد مقترحات القوانين، ومناقشة مشاريع القوانين التي تتقدم بها الحكومة.
 
كما طالبهم بمواصلة التفاعل مع السياسات المطروحة على المستوى الوطني في مختلف الميادين، وكذلك مواصلة سياسة الانفتاح على المجتمع المدني بمختلف مجالات تدخله.

 

ومن جهتهم، عبر رؤساء الروابط المهنية الاستقلالية عن انخراطهم الكامل في التوجهات الاستراتيجية لقيادة الحزب في مختلف المجالات، وكذلك على المساهمة الفاعلة والنضالية إلى جانب قواعد الحزب في تأطير المواطنين ودعم حضور الحزب في المنتديات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.

ومن جانب آخر، تم التداول في موضوع التحضير للمؤتمرات الوطنية للروابط المهنية طبقا للاستراتيجية الجديدة للنهوض بأداء الحزب "2017 - 2021" الرامية إلى جعل 2018 سنة تنظيمية بامتياز عبر اطلاق دينامية تجديد الفروع الإقليمية والجهوية للروابط المهنية تحضيرا لمحطة المؤتمرات الوطنية.


Lu 790 fois