Menu

الاخت خديجة الرضواني : المطالبة باستمرار المرشدين الدينينفي التأطير الديني للحجاج والمغاربة المهجر




عقد مجلس النواب جلسته الأسبوعية العمومية ليوم الاثنين03 دجنبر 2018 المخصصة لأسئلة الفرق النيابية وأجوبة الحكومة، وقد تميزت بالمشاركة المهمة للفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمواضيع تستأثر باهتمام الرأي العام وتعد من أهم انشغالات المواطنين، وهكذا فقد تساءل الفريق في قطاعات اعداد التراب،والصناعة التقليدية، والشؤون العامة، والتعاون الدولي، والشؤون الاسلامية،والصحة.

 

 تساءلت الاخت خديجة الرضواني عن التدابير المتخذة لضمان المكتسبات والتحفيزات الخاصة مكتسبات المرشدين الدينيين بعد تراجعها، بما فيها المشاركة في البعثات الدينية التأطيرية بالديار المقدسة  أو بأراضي المهجر.
 

وأوضح  وزير الاوقاف أن الوزارة أن قطاعه  استعان ما بين سنة 2006 و 2012 بالمرشيدين والمرشدات بحوالي 300 لتبين الحاجة الماسة لهم في التكوين المستمر للأئمة في ظل غياب البديل من الائمة، معلنا أن الوزارة تراجعت عن الموضوع لصعوبة الاستمرار فيها هذا لايمنع يضيف الوزير الاستعانة ببعض المرشدين الائمة بمناسبة الحج.
 

وأعادت الاخت الرضواني التأكيد على ضرورة تحصين مكتسبات المرشدين الدينيين بالنظر للدور الذين يقومة به في مواكبة الحجاج والتأطير الديني بأراضي المهجر، معتبرة ذلك يدخل ضمن مفهوم تكافؤ الفرص والتحفيز عبر دورية تلك المهام.


              



الاشتراك بالرسالة الاخبارية