Menu

التنسيقية الوطنية للمروضين الطبيين بالمغرب تناقش أوضاع القطاع مع الفريق الاستقلالي




استقبل الأخ نورالدين مضيان رئيس الفريق الاستقلال للوحدة التعادلية بمجلس النواب يوم الثلاثاء 9يوليوز 2019، بمقر الفريق بالمجلس، رفقة الأخت النائبة سعيدة آيت بوعلي رئيسة لجنة القطاعات الاجتماعية، والأخ النائب الدكتور علال العمراوي ممثلين عن التنسيقية الوطنية المروضين الطبيين بالمغرب.
 
في مستهل هذا الاجتماع قدم ممثلو تنسيقية المروضين الطبيين بالمغرب عرضا حول ظروف ممارسة مهنة الترويض الطبي بالمغرب، خاصة في ظل المستجدات القانونية التي تحملها المادة 53 من مشروع القانون المنظم للمهنة، حيث أكد ممثلو التنسيقية أن المادة التي تشير إلى أن الموافقات المسلمة من قبل الإدارة بما فيها الرخص التي تسلمها الجماعات المحلية قبل نشر القانون تعتبر أذون مزاولة المهنة، بينما جاء في النص الأصلي، أن الموافقة الممنوحة لمزاولة المهنة يصدرها الأمين العام للحكومة، وهو ما يشكل وتخوفا كبيرا لدى مهنيي القطاع.

وأكد رئيس الفريق الاستقلالي الأخ نورالدين مضيان، خلال هذا الاجتماع،  حرص الفريق على العمل من حماية وتعزيز الترسانة القانونية المنظمة لمهنة الترويض الطبي بالمغرب، بما يساهم في تطوير القطاع وتقديم خدمة ذات جودة عالية للمواطن.

واعتبر الأخ نورالدين مضيان، خلال  هذا اللقاء، أن تطوير القطاع يرتبط أساسا بضمان تكوين جيد ومستمر للمزاولين في إطار منظومة قانونية تحمي المهنيين وتحافظ على مناصب الشغل القائمة وتطويرها باعتبار أن هذا القطاع قادر على امتصاص عدد مهم من الشباب المغربي المؤهل، وهو ما جعل الفريق ينكب على دراسة دقيقة لمقتضايته بالتشاور مع كل الفئات والهيئات المعنية تفعيلا لقرار الفريق الاستراتيجي بالتواصل الفعال مع كل شرائح المجتمع.



              




الاشتراك بالرسالة الاخبارية