Menu








بلاغ اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال



انشغال وقلق كبيران إزاء معاناة سكان المناطق القروية والجبلية جراء موجة البرد القارس
اللجنة التنفيذية تثمن عاليا حرص جلالة الملك على العناية بالأقاليم المتضررة
دعوة الحكومة إلى التعجيل بتفعيل آليات التضامن والتعويض لفائدة السكان عن الخسائر التي تكبدوها
ضرورة وضع استراتيجية وطنية مندمجة تجمع بين التدخلين الاستعجالي والهيكلي للوقاية وتدبير الظواهر الطبيعية
تشكيل لجنة لدراسة وانتقاء ملفات الترشيحات المقدمة لشغل مهمة مفتش (ة) الحزب




عقدت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال اجتماعها الأسبوعي العادي يوم الأربعاء 7 فبراير 2018 بالمركز العام تحت رئاسة الأخ الأمين العام الأستاذ نزار بركة، وذلك لمناقشة تطورات المشهد السياسي والبرلماني، وكذا العمل التنظيمي للحزب.
وفي بداية الاجتماع استعرضت اللجنة التنفيذية وضعية سكان عدد من الأقاليم التي تعرف حاليا ظروفا صعبة بسبب سوء الأحوال الجوية، حيث عبرت عن انشغالها وقلقها الكبيرين إزاء معاناة السكان في عدد من المناطق القروية والجبلية جراء موجة البرد القارس والتساقطات الثلجية الكثيفة في الأيام الأخيرة، والتي زادت من قسوة ظروف عيش المواطنات والمواطنين في هذه الربوع التي تعاني العزلة والتهميش.
وفي هذا السياق تثمن اللجنة التنفيذية عاليا حرص جلالة الملك على العناية بالأقاليم المتضررة، حيث اعطى جلالته تعليماته السامية إلى القطاعات الحكومية والمصالح المعنية برفع منسوب التعبئة من أجل فك العزلة عن المناطق المتضررة، وتقديم الدعم والمساعدة للمواطنين بها، وإعادة فتح المسالك الطرقية المقطوعة وتأمين وصول المواد الغذائية الأساسية ولوازم التدفئة إلى ساكنة هذه المناطق للتخفيف من معاناتهم بعد وصول درجات الحرارة إلى مستويات قياسية.
و من جهة أخرى، تدعو اللجنة التنفيذية الحكومة إلى التعجيل بتفعيل آليات التضامن والتعويض لفائدة  الساكنة في بعض المناطق عن الخسائر التي تكبدتها والأضرار التي لحقت بها خصوصا بسبب نفوق قطعان المواشي التي تشكل بالنسبة لهم  مورد العيش الأساسي.
كما تؤكد على ضرورة تسريع ومضاعفة الجهود المبذولة بإشراك المجتمع المدني المنظم والمبادرات المواطنة الجادة، وطنيا وجهويا ومحليا، من أجل إسعاف الساكنة المتضررة، لا سيما فيما يتعلق بتوفير المواد الأساسية الحيوية وخدمات التنقل والصحة والتعليم.
وتدعو الحكومة إلى الإسراع بوضع استراتيجية وطنية مندمجة تجمع بين التدخلين الاستعجالي والهيكلي، للوقاية وتدبير الظواهر الطبيعية القصوى من جفاف وفيضانات وبرودة أو حرارة حادة وغيرها من الظواهر التي تعرفها بلادنا في السنوات الأخيرة، وستتفاقم مستقبلا في ظل التغيرات المناخية المطردة.
وعلى مستوى العمل البرلماني استعرضت اللجنة التنفيذية العمل الجاد الذي يقوم به فريقا الحزب بمجلسي النواب والمستشارين، و التفاعل السياسي البناء حول عدد من القضايا المرتبطة بمقترحات ومشاريع القوانين .
وعلى المستوى التنظيمي قامت اللجنة التنفيذية باستعراض وتقييم أجرأة مختلف محاور البرنامج القصير المدى.
كما تم تشكيل لجنة لدراسة وانتقاء ملفات الترشيحات المقدمة لشغل مهمة مفتش (ة) الحزب في عدد من الأقاليم المعلن عنها، وتضم اللجنة كلا من الأخ شيبة ماء العينين منسقا، والإخوة نورالدين مضيان، وعبد السلام اللبار، ورحال المكاوي،ومحمد ولد الرشيد، وسعيدة أيت بوعلي، وعبد الاله البوزيدي  أعضاء، على أن ينضاف إلى اللجنة في كل مرة منسق الجهة أو الإقليم المعني بالأمر.


Lu 11 fois