Menu

حزب الاستقلال بقلعة السراغنة يطلق النسخة الثالثة من صالون الفكر والنقاش




قلعة السراغنة - عبد الرحيم عياد

شهد مقر حزب الاستقلال بقلعة السراغنة  انطلاقة النسخة الثالثة من صالون الفكر والنقاش، بعد أن دأب الحزب على تنظيم هذا الصالون طيلة الموسمين السياسيين الفارطين، ونسخة هذا الموسم استضافت في أولى جلساتها الدكتور العياشي الفرفار، أستاذ باحث في السوسيولوجيا وإعلامي فاعل سياسي وجمعوي، في جلسة فكرية بعنوان " جورج اورويل بين 1984 و2019، الثابت والمتحول".

وافتتح الصالون بكلمة لمنشط الجلسة، تطرق فيها لأبرز ما ناقشته النسختين السابقتين، حيث تناولت مواضيع عديدة كالمهاجر المغربي وسؤال الهوية الزجل المغربي والذي استضاف شعراء وزجالين، والشباب والتحولات المجتمعية بحضور الأخت الدكتورة رقية أشمال، والصحافة وموضوعية الكتابة والذي نشطه الإعلامي عبد الله بوزيد، وقراءة في روايات عدة كان أبرزها قراءة في رواية رجال في الشمس بحضور الدكتور عبد العالي قادة، كما تناول السياق الوطني الذي أتت فيه هذه الانطلاقة، والأحداث الوطنية التي يشهدها المغرب سياسيا واجتماعيا، وأبرزها الشعارات التي أضحت ترفها مجموعات "الألتراس"، والسياق المحلي بكون  الحزب بالإقليم والمدينة متفاعلا مع مختلف اهتمامات الشعب وأبرز مواضيع الساعة.

وقدم في نهاية كلمته الرواية موضوع النقاش، بوصفها رواية ديستوبية من تأليف جورج أورويل وهو الاسم المستعار لإريك آرثر بلير، وحققت نجاحاً كبيرا على المستوى العالمي، حيث تم اختيارها كواحدة من افضل 100 رواية
، وترجمت الى اكثر من 60 لغة.

وتحدث الدكتور العياشي الفرفار عن الرواية، محاولا تحفيز الحضور لقراءتها وإعادة قراءتها من زوايا نظر متعددة، منطلقا من السياق الذي جاء فيه تأليفها، وأهم ما ناقش فيها الكاتب من فقر وبؤس وتسليط للضور على الظلم والاستبدادزز

 وذكر أن أورويل ترك تراثا أدبيا مهما، وقد ساهم في نضوجه الفكري الرحلات التي قام بها ما بين إنجلترا وفرنسا وإسبانيا والمغرب، ولذلك كان أحد أهم الكتاب على مستوى العالم. فاسحا المجال للنقاش أما الحضور الذي أغنى الصالون وأثرى ما جاء في المداخلة الغنية للدكتور العياسي. الصالون اختتم بكلمة للأخ الكاتب الإقليمي لحزب الاستقلال بقلعة السراغنة، والذي شكر ضيف الصالون والحضور على تشريفهم، ضاربا موعدا جديدا مع ضيف آخر في نفس الثيمة، الأدب والفكر السياسي.

 
 
 

              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب