Menu

حضور وازن للأمين العام لحزب الاستقلال في اجتماع الاتحاد الديمقراطي الدولي بمدريد




يواصل حزب الاستقلال الاضطلاع بدوره في اشعاع صورة المغرب داخل المحافل الحزبية الدولية،  وتعزيز مساهمته النشيطة في الدبلوماسية الحزبية التي ما فتئ يستثمرها لخدمة القضايا الوطنية وعلى رأسها قضية وحدتنا الترابية. فمباشرة بعد مشاركته في مؤتمر الأممية الديمقراطية لأحزاب الوسط ببودابيست، حل الأخ الأمين العام الأستاذ نزار بركة بمعية الأخ رحال مكاوي عضو اللجنة التنفيذية للحزب المكلف بالعلاقات الخارجية يوم الأربعاء 21 فبراير 2018 بمدريد للمشاركة في اجتماع الاتحاد الديمقراطي الدولي.
وفي كلمته أمام قادة هذا الاتحاد الدولي، أكد الأخ الأمين العام على الجهود التي تقوم بها بلادنا تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس حفظه الله من أجل ترسيخ البناء
الديموقراطي وتوسيع مجال الحقوق والحريات بمختلف أجيالها، وذلك من خلال عدة إصلاحات مؤسساتية وسياسية تهم تقوية فصل السلط، وتعزيز دور البرلمان وكذا آليات الديمقراطية التشاركية التي تمكن المواطن والمجتمع المدني من المشاركة في مسلسل اتخاذ القرار السياسي والتشريعي. كما شملت الإصلاحات النهوض بحقوق المرأة والشباب والأجيال القادمة وإعطاء هذه الحقوق بعدا قويا بإدراجها ضمن دستور 2011.





الاشتراك بالرسالة الاخبارية