Menu

دينامية تنظيمية متواصلة بطنجة.. مؤتمر منظمة الشبيبة الاستقلالية بكافة فروع العمالة محطة ناجحة برهانات شبابية واعدة




عرس تنظيمي شبابي متميز، ذاك الذي شهدته المؤتمرات المحلية لمنظمة الشبيبة الاستقلالية بالمقاطعات الأربع لطنجة، يوم السبت 21 دجنبر الجاري بمقر مفتشية الحزب بحي البرانص بمدينة طنجة، وذلك في ظل حضور مكثف للشباب الاستقلالي الذي فاق 350 شاب وشابة تفاعلوا بشكل متواصل مع كل فقرات المؤتمر.

كما تميزت هذه المحطة التنظيمية الهامة التي ترأس أشغالها الأخ منير البكاري نائب الكاتب العام لمنظمة الشبيبة الاستقلالية، بالحضور الهام لكل من الأخ الدكتور عبد الجبار الراشيدي عضو الجنة التنفيذية والمنسق الجهوي للحزب والأخ الأمين بنجيد المفتش الإقليمي للحزب، وكتاب فروع الحزب وكاتبات المرأة الاستقلالية وأعضاء المجلس الوطني للحزب وقيدومي الحزب بالمدينة وجل مناضلات ومناضلي الحزب بالإقليم.

لتنطلق فعاليات هذا المؤتمر الموحد للفروع الأربع لمنظمة شبيبة الاستقلالية بإقليم طنجة، الذي تم تنظيمه تحت شعار "الكفاءات الشابة مطلب أساسي لتحقيق النمودج التنموي"، بالعرض السياسي والتنظيمي الهام الذي ألقاه الأخ منير البكاري والذي لامس من خلالها انتظارات وتطلعات شباب الإقليم، وأزاح الكثير من الضبابية والغموض عن الكثير من القضايا التي تشغل بال الرأي العام الوطني والمحلي.
 
كما تناول الأخ البكاري من خلال عرضه مختلف قضايا وانشغالات الشباب والتهميش الذي يتعرضون له من طرف الحكومة، داعيا الشباب إلى التغيير، وإلى الانخراط في العمل المؤسساتي للحزب، والترافع والدفاع عن الشباب لتحقيق الكرامة والحق في الشغل والتعليم والصحة والحق في المشاركة في صناعة القرار.

وبعد نقاش مستفيض ومسؤول حول كافة القضايا التنظيمية السياسية الراهنة، وفي جو من المسؤولية والتنظيم الواعي بدقة المرحلة، اختتم المؤتمر أشغاله بإنتخاب كتاب الفروع الأربع لمنظمة الشبيبة الاستقلالية وهم كل من الإخوة عادل الزكاري كاتب فرع طنجة مغوغة، زهير الوكيلي كاتب فرع طنجة السواني، وليد المرابط كاتب فرع طنجة المدينة، وأيوب المرابط كاتب فرع طنجة بني مكادة.



              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب