Menu

رابطة المهندسين الاستقلاليين توزع لوحات إلكترونية لفائدة تلاميذ العالم القروي 


المهندس عزيز هيلالي : مبادرة الرابطة تبتغي دعم المسار الدراسي للفئات الهشة وتدارك الفوارق الرقمية المجالية



في إطار برنامج أربعاء المهندس الذي تنظمه رابطة المهندسين الاستقلاليين وتتويجا لمبادرة فرعي الرابطة بالدارالبيضاء وخريبكة لدعم تلامذة العالم القروي بالتجهيزات الإلكترونية لمواكبة عملية التعليم عن بعد نتيجة الوضعية الوبائية لجائحة كورونا كوفيد-19  التي عانت منها بلادنا على غرار باقي دول العالم، أشرف الأخ عزيز هيلالي رئيس رابطة المهندسين الاستقلاليين وعضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، رفقة كل من الإخوة المهندسين احمد بخري الكاتب العام للرابطة وعضو اللجنة المركزية لحزب الاستقلال وأنوار العلوي الإسماعيلي وكمال عرشان على التوالي كاتبي فرعي الدار البيضاء وخريبكة لرابطة المهندسين الاستقلاليين وبعض أطر الرابطة، إلى جانب رئيسي جماعتي ولاد صالح والنواصر ومديري الإعداديات والثانويات المعنية إضافة إلى رؤساء جمعيات آباء وأولياء التلاميذ على توزيع مجموعة من اللوحات الإلكترونية لفائدة تلميذات وتلاميذ الجماعتيين القرويتين ولاد صالح والنواصر بولاية الدارالبيضاء الكبرى.

وبهذه المناسبة، أكد الأخ هيلالي في كلمته الإفتتاحية لهذا اللقاء أن مبادرة رابطة المهندسين الاستقلاليين الحالية تتم بدعم مالي لأطرها وبشراكة مع بعض الفاعلين الاقتصاديين " I-TECHIA ، D&A Technologie وتندرج في إطار المساهمة في التنمية الثقافية والفكرية لبنات وأبناء العالم القروي وتدارك الفوارق الرقمية المجالية، إضافة إلى تسهيل ولوج تلميذات وتلاميذ أسر العالم القروي إلى عالم الأنترنيت عبر تمكينهم من لوحات إلكترونية لمتابعة الدروس عن بعد الذي تشرف عليه وزارة التربية الوطنية بعد إقفال المؤسسات التعليمية خلال جائحة كورونا وكذلك تسهيل انفتاحهم على عالم المعرفة والتحصيل والتأقلم مع مستجدات الثورة التكنولوجية.

وشكل الحفل مناسبة للتأكيد على المجهود الكبير الذي يستوجب على الدولة بمختلف اجهزتها و مؤسساتها بذله من اجل تمكين جميع فئات المجتمع من التكنولوجية الحديثة و تقوية البنية التحتية المتعلقة بها و توفير الصبيب المناسب و اعتماد تسعيرة اجتماعية للأنترنيت لفائدة الطبقات الهشة و ساكنة العالم القروي إضافة إلى مجهودات المجتمع المدني  حيث تم بهذه المناسبة التعبير عن استعداد الرابطة على مواصلة دعم  التلاميذ لضمان تفوقهم و نجاحهم  في مسارهم الدراسي و تمكينهم من الالتحاق بالمعاهد العليا و  مدارس المهندسين .

و من جانبهم عبر كافة الأعضاء الحاضرين على شكرهم و اعتزازهم بمبادرة رابطة المهندسين الاستقلاليين و تقديرهم العالي للأهداف السامية لهذه الإلتفاتة اتجاه تلاميذ العالم القروي.

              



الاشتراك بالرسالة الاخبارية










نشر هذا الموقع