Menu

سيدي حمدي ولد الرشيد: عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي انتصار للشرعية وتعزيز لمكانته ودوره الفعال على المستوى الإفريقي




مكتب العيون
 
 
قال رئيس جهة العيون الساقية الحمراء سيدي حمدي ولد الرشيد “ان عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي انتصار للشرعية وتعزيز لمكانته ودوره الفعال على المستوى الإفريقي.
 
وأضاف ولد الرشيد“ان عودة المملكة المغربية الى البيت الإفريقي كانت هدفا ورهانا منشودا تم تحقيقه بفضل عزيمة وحنكة جلالة الملك محمد السادس نصره الله “.
 
وسجل رئيس الجهة ان هذا الورش الإفريقي سطر أهدافه جلالة الملك في خطابه بمدينة العيون خلال الذكرى الاربعة والأربعين لانطلاق المسيرة الخضراء، مبرزا انه اليوم تم إعطاء انطلاقة هذا الورش “الذي يتطلب منا كمنتخبين العمل على إنجاحه والاصطفاف وراء جلالة الملك من اجل تحقيق مشاريع هذا الورش وتفعيلها” .
 
وعبر الأخ سيدي حمدي ولد الرشيد عن ارتياح منتخبي الأقاليم الجنوبية بهذا الانتصار سواء من حيث مكانته السياسية أو استعادة مقعده ضمن أسرته الإفريقية للعمل الى جانب الأشقاء الأفارقة من اجل تحقيق التنمية .
 
يذكر ان أغلبية ساحقة من الدول الإفريقية، أيدت، أمس الاثنين، عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي، خلال الدورة الثامنة والعشرين للمنظمة الإفريقية المنعقدة بأديس أبابا.

              


الاشتراك بالرسالة الاخبارية