Menu








في بلاغ للاتحاد العام للشغالين بالمغرب



تحاد يجدد التزامه الثابت بالدفاع عن كل القضايا العادلة للطبقة الشغيلة
ضرورة تحسين دخل عموم الأجراء وتقوية القدرة الشرائية للشغالين
الدعوة إلى إرجاع الملفات الكبرى كالتقاعد وقانون الإضراب وقانون النقابات إلى طاولة التفاوض
رئيس الحكومة يعبر عن استعداده لإطلاق الحوار الاجتماعي والحرص على الوصول إلى اتفاق قبل فاتح ماي المقبل




تلبية لدعوة رئيس الحكومة في شان استئناف الحوار الاجتماعي، حضر وفد عن الاتحاد العام للشغالين بالمغرب ترأسه الأخ النعم ميارة الكاتب العام للاتحاد العام  يوم  الاثنين 5 مارس  2018 بمقر رئاسة الحكومة بالرباط .
وذكر بلاغ للاتحاد العام للشغالين بالمغرب أن السيد رئيس الحكومة أعرب خلال هذا اللقاء عن عزمه إطلاق منهجية جديدة للحوار الاجتماعي في أفق التوصل إلى اتفاق للحكومة مع المركزيات النقابية، وبخصوص موقف الاتحاد العام للشغالين بالمغرب من العرض الحكومي حول المنهجية، أكد الأخ النعم ميارة أن المداخل الحقيقية لأي تفاوض، ترتكز على ضرورة تحسين دخل عموم الأجراء عبر الزيادة المباشرة في الأجر وتوحيد الحد الأدنى للأجر والرفع من قيمته بالقطاع العام والخاص، وتخفيض الضريبة على الدخل وكذا الرفع من التعويضات تقوية للقدرة الشرائية للشغالين، والإسراع بتنفيذ كل ما تبقى من اتفاق 26 أبريل 2011 دون معاودة التفاوض في شأنه.
ودعا الاتحاد العام للشغالين بالمغرب في بلاغه  إلى مأسسة الحوار الاجتماعي الثلاثي الأطراف، وإرجاع الملفات الكبرى كالتقاعد وقانون الإضراب وقانون النقابات إلى طاولة التفاوض الثلاثي التركيبية، والعمل على تدعيم القدرة التعاقدية للمركزيات النقابية إقليميا وجهويا ووطنيا ، وحسم المدى الزمني للتفاوض الثلاثي في أفق نهاية أبريل، يتوج باتفاق يستجيب لانتظارات الطبقة الشغيلة المغربية.
وشدد الاتحاد على ضرورة  مراجعة القوانين المتعلقة بالانتخابات المهنية بالقطاعين الخاص والعام وشبه العام والمؤسسات ذات الطابع الإداري وموظفي الجماعات الترابية وتحيين النصوص القانونية لتدعيم التفاوض بالقطاع العام والجماعات الترابية والمؤسسات ذات الطابع الإداري ، إلى جانب تنفيذ الاتفاقات القطاعية وإنصاف كل المتضررين وتفعيل الأدوار التقريرية للمجالس الإدارية لكل المؤسسات العمومية في إطار ترسيخ الحكامة وتفعيل مضامين الدستور 2011، وتفعيل الهيئة العليا للتشاور حول القضايا الهيكلية التي تهم الطبقة الشغيلة المغربية.
وذكر البلاغ أن الأخ  النعم ميارة الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب ، بعد ختام مداخلته المعززة بالدفوعات،  قدم مذكرة مطلبية تفصيلية تهم كل القضايا وكل القطاعات  للسيد رئيس الحكومة، والذي  أبدى، عقب ذلك، استعداده لإطلاق الحوار الاجتماعي على أساس تحديد ثلاث مستويات في إطار تفاوض ثلاثي التركيبة، تشمل تحسين الدخل والقطاع العام والقطاع الخاص وتشريع الشغل مع حرصه أيضا على الوصول إلى اتفاق قبل فاتح ماي المقبل.
وأفاد البلاغ أن الاتحاد العام للشغالين بالمغرب وهو ينخرط بوعي في استئناف التفاوض في إطار الحوار الاجتماعي، فإنه يجدد التزامه الثابت بالدفاع عن كل القضايا العادلة للطبقة الشغيلة المغربية

Lu 3 fois