Menu

مكتب رابطة المحامين الاستقلاليين مراكش في لقاء حول دراسي حول النظام الجبائي وخصوصية مهنة المحاماة




نظم مكتب رابطة المحامين الاستقلاليين بمراكش يوما دراسيا حول موضوع " من اجل نظام جبائي يراعي خصوصية مهنة المحاماة" يوم 22 فبراير بمقر نادي هيئة المحامين بمراكش، بشراكة مع هيئة المحامين بمراكش، والفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بالبرلمان بغرفتيه..

واستهلت الجلسة الافتتاحية لهذا اللقاء بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وبعدها كلمة السيد نقيب هيئة المحامين بمراكش الأستاذ مولاي سليمان العمراني، ثم كلمة رابطة المحامين الاستقلاليين بمراكش تلاها الأستاذ سعيد محسين منسق الرابطة بمراكش، وكلمة الأستاذ النقيب عبد الواحد الأنصاري عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب. وكلمة الأستاذ عبد اللطيف أبدوح عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس المستشارين.
وتميزت الجلسة الافتتاحية بتكريم السادة النقباء :
* الاستاذ النقيب محمد الاديب،
* الاستاذ النقيب عبد الواحد الانصاري،
* الاستاذ النقيب محمد بالهاشمي التسولي،
 
وركزت الجلسة الاولى من هذا اللقاء على   تشخيص الوضع الجبائي الحالي في أفق تحقيق العدالة الضريبية، حيث قدم الأستاذ محمد بوسلام خبير قضائي محلف في الحسابات، عرضا حول خصوصية النظام الجبائي والمحاسبتي للمحامي  في ضوء القانون والواقع. كما قدم الأستاذ مصطفى النوري مستشار سابق بمحكمة النقض وباحث، عرضا حول المسطرة التوجيهية في القضايا الضريبية.

واختتمت الجلسة الأولى بعرض حول توجهات القضاء الإداري بخصوص إبطال مسطرة الفرض الضريبي للأستاذ محمد رافع رئيس المكتب الجهوي لنادي قضاة المغرب بمراكش.

وفي الجلسة الثانية التي كان محورها التعديل التشريعي مدخل أساسي لإصلاح النظام الجبائي الخاص بمهنة المحاماة، قدمت  مداخلات تفاعلية لأعضاء الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بالبرلمان بغرفتيه في أفق المساهمة في وضع مقترحات تعديلية للقوانين الضريبية ومساءلة الحكومة، ويتعلق الأمر بالإخوة عبد اللطيف ابدوح، وعبد الواحد الانصاري، ومحمد ادموسى، وسعيدة ايت بوعلي..

وبعد مناقشة مستفيضة لمختلف التدخلات، تناول الكلمة الأستاذ النقيب ابراهيم صادوق، حيث قدم باسم لجنة الصياغة تقريرا مفصلا حول اليوم الدراسي مشمولا بالتوصيات والمقترحات.
 




              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب