Menu

منظمة المرأة الاستقلالية تحتفي ب 8 مارس.. تنظيم قافلة طبية لصالح نساء قرى وجبال إقليم العرائش




بمناسبة تخليد اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من مارس من كل سنة، نظم المكتب التنفيذي لمنظمة المرأة الاستقلالية بشراكة مع جمعية بشائر، يوم الأحد 8 مارس الجاري بالجماعة القروية بني عروس إقليم العرائش، قافلة طبية للكشف المبكر عن مرضى سرطان الثدي وسرطان عنق الرحم لفائدة نساء الجماعة، تحت شعار "الكشف المبكر أمان وإطمئنان"، وذلك تفعيلا لنضال القرب، وتجسيدا لقيم التعاون والتضامن التي تميز الشعب المغربي.

وتأتي هذه المبادرة الخلاقة، احتفاءا بالمرأة المغربية والقروية على وجه الخصوص، والتي تعاني من كرب العيش وضعف الاستفادة من الخدمات الأساسية الاقتصادية والاجتماعية منها، وفي إطار تقريب عدد من الخدمات الصحية منهن وتمكينهن من الولوج إليها في ظروف ملائمة تحفظ كرامتهن، حيث استفادت من هذه القافلة الطبية أزيد من 500 إمرأة تنتمين لدواوير ومركز جماعة بني عروس، تم فحصهن سريريا وعبر الفحص بالأشعة والصدى، كما تم إجراء تحليلات للكشف عن مرض السرطان لجميع المستفيدات.

وخصصت منظمة المرأة الاستقلالية وجمعية بشائر، لهذه القافلة طاقما طبيا مكونا من أزيد من 30 فردا، موزعين ما بين أساتذة أطباء (بروفيسور) وجراحين ومتخصصين في أمراض السرطان خصوصا، سرطان الثدي وعنق الرحم، بالإضافة إلى أطباء متخصصين في التحليلات والأشعة، إلى جانب طاقم خاص بالتوجيه والتحسيس بأمراض السرطان التي تصيب الجنس الناعم كسرطان الثدي وعنق الرحم.

كما شكلت هذه القافلة، مناسبة سانحة لمنظمة المرأة الاستقلالية، من أجل تأكيد توجهها النضالي القائم على نضال القرب بعيدا عن ثقافة الخطب العصماء ونضال الصالونات، حيث أكدت الأخت خديجة الزومي رئيسة منظمة المرأة الاستقلالية أن تنظيم مثل هذه القوافل في المناطق النائية والجبلية والقروية، تحاول من خلاله منظمة المرأة الاستقلالية تسليط الضوء على مرض عضال يسجل سنويا معدلات مرتفعة بهذه المناطق، خصوصا سرطان الثدي وعنق الرحم.

وأبرزت الأخت خديجة الزومي أن عدد من الاحصائيات أكدت تسجيل أرقام مرتفعة للإصابة بمرض السرطان بهذه المناطق، خصوصا سرطان الثدي وعنق الرحم، وهي معدلات تعد الأعلى وطنيا مما يفرض ضرورة التدخل العاجل لتطوير الأداء الصحي بهذه المناطق، سواء على المستوى التحسيسي أو على مستوى بنيات الاستقبال الصحي او على مستوى الكادر البشري.





              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب