Menu

نجاح كبير للمؤتمر المحلي الشبيبة الاستقلالية بأولوز بتارودانت


انتخاب الأخ عبد الرحيم الحارثي كاتبا للفرع المحلي للشبيبة الاستقلالية



شهدت جماعة أولوز صباح يوم الأحد 8 دجنبر لقاءا شبابيا متميزا كما وكيفا طيلة. وقد عرفت قاعة دار الضيافة أطوار المؤتمر المحلي للشبيبة الاستقلالية حيث غصت جنبات القاعة بالحضور الهائل للشباب الاولوزي وكان شعار المؤتمر هو المشاركة السياسية وتحدي المفارقة المجالية . وقد ميز اللقاء برنامج زاخر انطلق من صباح اليوم إلى نهاية مسائه بعرض سياسي ألقاه الدكتور عبد القادر الخاضيري أستاذ بجامعة ابن زهر الذي تفاعل مع الحضور وأسهب في شرح المفارقة المجالية بشكل مفصل ودقيق انطلاقا من الدوار كمجال محلي وصولا إلى أعلى نقطة كمجال وطني وأن المفارقة المجالية يجب التغلب عليها بالمشاركة السياسية  لجميع الأطراف.

ونوه بمبادرة حزب الاستقلال التي تكون الشباب من طفولتهم كما نوه كذلك بالأخ نزار بركة كأمين عام شاب العقلية متفتح بكفاءاته العلمية التي سيفيد بها البلاد عموما وحزبه خصوصا وعقب هذا العرض الذي تفاعل معه الحضور بشكل كبير فتح النقاش ليساهم فيه العديد من الشباب الذين عبروا عن غيرتهم لهذا الوطن وتشجعوا لتحمل المسؤولية في إطار محاربة الإحباط النفسي التي أشعلته حكومة فاشلة في تحقيق أهداف ومطامح الشباب .

وقد حضر العرض العربي الصافي مفتش حزب الاستقلال بنارودانت الشمالية ومبارك الضرضوري عضو المجلس الوطني رئيس بلدية أولوز وعضوي المكتب التنفيذي للشبيبة الاستقلالية خالد الكلوش ومبارك اوسيدي علي .

وتميزت الجلسة الزوالية بانطلاق اشغال المؤتمر المحلي برأسة عضو اللجنة التنفيذية للحزب زينب قيوح والأخ خالد الكلوش وحضور امبارك اوسيدي علي وحسام الكوينة عن المكتب التنفيذي للمنظمة اضافة إلى رؤساء الروابط المهنية وممثلي المنظمات والهيأت الموازية وأعضاء المجلس الوطني ومفتش الحزب.
 

وبعد كلمة اللجنة التحضيرية للأخ محمد أيت الحسن الذي فصل أطوار اشتغال اللجنة منذ انتخابها عقد المؤتمر الأخير 13 للشبيبة الاستقلالية.

ثم عبر عضو المجلس الوطني للحزب رئيس بلدية اولوز مبارك الضرضوري عن سعادته لاحتضان هذا اللقاء الذي سيعزز المشهد السياسي بأولوز متمنيا النجاح والتوفيق للشبيبة الاستقلالية داعيا إلى التلاحم لأجل تمكين الشباب من احتياجاته وطموحاته .
 

وفي جو حماسي تناولت الكلمة الأخت زينب قيوح استهلتها في البداية بتهنئة الشباب بأولوز على حماسهم النضالي والتنظيم المحكم لاشتغال المؤتمر شاكرة الحضور كما نوهت بمجهودات كل من مبارك الضرضوري رئيس جماعة اولوز لإخراج الجماعة من بوثقة التهميش إلى الارتقاء بها كمستوى بلدية وكذا مفتش الحزب على مجهوداته من اجل تنظيم حزبي قادر على مواكبة احتياجات الساكنة.

وفي نفس الوقت هنأت الأخ كبور بلكزار الذي عين مؤخرا على رأس مفتشية الحزب بتارودانت الجنوبية متمنية له كامل التوفيق النجاح واردفت قائلة ان المؤتمر يعتبر شعلة حماس شبابي يجب ان يتوج بالدعوة للتسجيل في اللوائح الانتخابية ضمانا لنتائج مشرفة في المستقبل ضدا على حكومة عاجزة وفاشلة عن احتواء الأزمة الشبابية في مختلف المجالات التعليم التشغيل وكذلك تدهور الوضع الصحي خصوصا بالعالم القروي الذي تضطر الحامل للولادة في ظروف صعبة ناهيك عن غياب المسالك الطرقية وهذه تقول زينب كلها حوافز لأجل إسقاط حكومة لم تحظ برضى المواطنين .

 

وألقى عضو المكتب التنفيذي للشبيبة خالد الكلوش كلمة باعتباره رئيسا موفدا من قيادة الشبيبة الذي ابلغ الحاضرين تحيات قيادتها وقد أشار إلى اللقاء يأتي في إطار التجديد والتأسيس للفروع عقب المؤتمر الوطني الأخير الذي لقي نجاحا كبيرا ابهر الخصوم.كما أشار إلى الالتحام لتكوين شباب صاعد يتحمل المسؤولية لهذا البلد وكما ألح على ضرورة التنظيم والتوجه للتسجيل في اللوائح الانتخابية.
 

وختم بالدعوة إلى انتخاب مكتب محلي متجانس لتسيير فرع الشبيبة الاستقلاليةبأولوز . وبعد عملية ديمقراطية صرفة عبر التصويت بالاوراق انتخب الأخ عبد الرحيم الحارثي كاتبا للفرع المحلي للشبيبة الاستقلالية باولوز واختتم المؤتمر المحلي  بترديد نشيد الحزب.

الحبيب اغريس


              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب