Menu

الأخ احمد بابا اعمر حداد : ضرورة جعل 2018 سنة للنهوض بأوضاع الصناع التقليديين


شكلت حصيلة وزارة الصناعة التقليدية خلال السنة المالية 2017 محور السؤال الشفوي الذي تقدم به الأخ احمد بابا اعمر حداد عضو الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين، خلال الجلسة العمومية الأسبوعية للأسئلة الشفوية المنعقدة يوم الثلاثاء 13 فبراير 2018.



وقال الأخ احمد بابا اعمر حداد، في سؤاله الموجه إلى كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، أن الحكومة التزمت من خلال برنامجها الحكومي بالنهوض بقطاع الصناعة التقليدية، وذلك من خلال مخطط سنوي، على خلفية طلب الصناع والصانعات التقليديين بدراسة مشاكلهم وقضاياهم وهمومهم، الوزارة، مسائلا الحكومة عن حصيلة سنة 2017 بقطاع الصناعة التقليدية.
وفي معرض تعقيبه، أكد الأخ حداد على ضرورة جعل سنة 2018  سنة لتحقيق مجموعة من المكتسبات للصناع التقليديين تهم تحسين ظروف العمل والإنتاج من خلال البنيات التحتية والجودة وتوفير وسائل الإنتاج والتكوين وضمان تسويق وترويج جيد للمنتوجات، بالإضافة إلى توفير الدعم والمواكبة للفاعلين في القطاع للتعريف بالمنتوج التقليدي المغربي.
وسجل المستشار البرلماني أن الصناعة التقليدية تعتبر رافعة أساسية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ولخلق فرص جديدة للتشغيل، ولكنها تواجه مجموعة من الاكراهات منها المسطرة المعقدة للحصول على القروض، مشددا على ضرورة تسهيل مسطرة منح القروض والرفع من قيمتها وتمديد آجال تسديدها بالنسبة للصناع التقليديين.