Menu

الأخ شيبة ماء العينين يستقبل السيد ماجد الزير رئيس مركز العودة الفلسطيني ورئيس مؤتمر فلسطينيي أوروبا والوفد المرافق له




استقبل الأخ شيبة ماء العينين رئيس المجلس الوطني لحزب الاستقلال، بمعية الأخوين عبد الإله البوزيدي عضو اللجنة التنفيذية للحزب، ومحمد بنجلون أندلسي رئيس الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني، يوم الخميس 20 فبراير 2020 بالمركز العام للحزب بالرباط، وفدا فلسطينيا هاما يتقدمهم السيد ماجد الزير رئيس مركز العودة الفلسطيني، ورئيس مؤتمر فلسطينيي أوروبا.

وبهذه المناسبة، جدد الأخ شيبة ماء العينين التأكيد على دعم حزب الاستقلال الدائم والمستمر للقضية الفلسطينية، التي كانت دائما وستظل محل إجماع بالنسبة للشعب المغربي، بعد قضية الوحدة الترابية للمملكة، مشددا على أهمية وحدة الصف الفلسطيني من أجل مواجهة همجية العدوان الاسرائيلي.

كما أكد الأخ شيبة ماء العينين على موقف حزب الاستقلال الرافض لصفقة القرن، ولأي حل يتجاهل الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وفي مقدمتها حقه في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة والمستدامة القابلة للحياة والقادرة على الدفاع عن نفسها وذات السيادة وعاصمتها القدس الشريف على حدود 1967.

وأشار الأخ ماء العينين إلى أن المغرب سيعمل كل ما في وسعه حزبيا ورسميا من خلال المجهودات المبذولة من طرف جلالة الملك محمد السادس كرئيس للجنة القدس، بهدف إيجاد حل عادل وشامل ودائم للقضية الفلسطينية، والتي لا يمكن للمغرب ملكا، حكومة، شعبا وأحزابا إلا مناصرتها وتأكيد الدعم الدائم لها، ورفض واستنكار أي سياسات أو قرارات أو إجراءات عدائية ضدها.

ومن جهتهم، وجه الوفد الفلسطيني الشكر لحزب الاستقلال وللمغرب ملكا، حكومة وشعبا، على الدعم الذي ما فتئ يقدمه لقضية فلسطين العادلة ونصرة صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال، مؤكدين أن فلسطين والقدس في حاجة إلى المزيد من المساندة والدعم في مختلف المجالات، من أجل التصدي للسياسة الإسرائيلية القائمة على الاستيطان وتشريد الشعب الفلسطيني.

كما أشاد الوفد الفلسطيني بمواقف جلالة الملك محمد السادس رئيس لجنة القدس ودفاعه الدائم والمستميت عن القدس والقضية الفلسطينية، معبرين في الآن ذاته عن تثمينهم للتضامن المنقطع النظير الذي يتلقاه فلسطينو العالم من طرف الجالية المغربية المقيمة بالخارج والتي لم تبخل يوما في توفير كل أشكال الدعم والإسناد للشعب الفلسطيني ووقوفها الدائم إلى جانب نضالاته من أجل استعادة حقوقه المشروعة، مثمنين إدانتهم لصفقة العار التي تأتي نتيجة لما تضمنته من شرعنة للاحتلال والتوسع الاستيطاني الاسرائيلي، وتمرد واضح على الشرعية الدولية وانتهاك صارخ لمسار السلام والتسوية السياسية، وإهدار لحق عودة اللاجئين الفلسطينيين ، وبيع للوهم وليس السلام للشعب الفلسطيني.

وخلص هذا اللقاء، إلى ربط الاتصال بمختلف فروع الحزب بأوروبا وتنسيق المواقف والترافع عن القضية الفلسطينية وتحسيس الرأي العام الأوروبي بخطورة صفقة القرن المشؤومة، فيما وجه مؤتمر فلسطينيي أوروبا الدعوة لحزب الاستقلال من أجل المشاركة ضمن أشغال مؤتمرهم المزمع عقده يوم 5 أبريل 2020 بالعاصمة الدنماركية كوبنهاغن.  

وفي ختام هذا اللقاء، سلم الوفد الفلسطيني ممثلا في السيد ماجد الزير رئيس مركز العودة الفلسطيني، ورئيس مؤتمر فلسطينيي أوروبا درع القدس للأخ شيبة ماء العينين رئيس المجلس الوطني لحزب الاستقلال.  

وتجدر الإشارة، إلى أن هذا اللقاء عرف حضور كل من السادة أمين أبو راشد أمين سر مؤتمر فلسطينيي أوروبا، ومازن كحيل عضو مجلس الإدارة مؤتمر فلسطينيي أوروبا، ومحمد حنون رئيس التجمع الفلسطيني في إيطاليا عن الوفد الفلسطيني، وكا من الأخ أحمد عليوة والأخت أمينة حلمي عن الجمعية المغربية لمساندة الشعب الفلسطيني.

              



الاشتراك بالرسالة الاخبارية