Menu

الأخ عبد السلام اللبار: الفريق الاستقلالي على أثم الاستعداد لإغناء الدورة التشريعية الثالثة والدفاع عن القضايا الحيوية للوطن والمواطنين


ضرورة انكباب الحكومة على معالجة المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والتجاوب مع الاحتياجات الشعبية



الأخ عبد السلام اللبار: الفريق الاستقلالي على أثم الاستعداد لإغناء الدورة التشريعية الثالثة والدفاع عن القضايا الحيوية للوطن والمواطنين

بمناسبة افتتاح السنة التشريعية 2018 / 2019 ، ترأس الأخ نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، اجتماع الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلسي النواب والمستشارين، صباح يوم الجمعة 12 أكتوبر 2018 بالمركز العام للحزب بالرباط.

وفي هذا الإطار تدخل الأخ عبد السلام اللبار رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين، مؤكدا أن الفريق الاستقلالي على أثم الاستعداد للدخول الدورة التشريعية الثالثة للبرلمان المغربي، والدفاع عن القضايا الحيوية للوطن والمواطنين.

وتطرق الأخ اللبار إلى ما قدمه الفريق الاستقلالي من حصيلة  في ما سبق للاستعداد لما هو آت وفق أهداف الحزب وما ينتظره الشعب منه ، مشيرا إلى    التحول الذي عرفه الحزب في موقفه من الحكومة، حيث اعتبر أن دورة 21 للمجلس الوطني 2018 كانت مفصلية عندما انتقل الحزب من المراقبة أو المساندة النقدية إلى المعارضة الوطنية، وهو إشارة واضحة إلى الحكومة للإنصات لهموم الشعب و الدفاع عن قضاياه الحيوية في ظل حكومة عاجزة عن التجاوب مع الخطاب الملكي لعيد العرش المجيد، الذي حث على ثلاث مشاكل يعاني منها الشعب المغربي، والمشاكل الاجتماعية والعناية بالمقاولات والدعم للجماعات الترابية و الرقي بالجهوية، مشددا على ضرورة انكباب الحكومة على معالجة المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والتجاوب مع الاحتياجات الشعبية.

 وانتقل رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين إلى لحديث على مكانة الفريق الاستقلالي بين الفرقاء السياسيين وحصيلته على مستوى العمل التشريعي ومراقبة الحكومة، حيث يحتل المرتبة الأولى في طرح الأسئلة الشفاهية و الكتابية، مشيدا بعمل الإخوة البرلمانيين في الغرفة الأولى، ومدى تجاوبهم مع هموم المواطن المغربين موجها التحية لجل الاستقلاليات والاستقلاليين على تماسكهم بما يقوي مكانة  الحزب في المشهد السياسي الوطني .