Menu

الأخ مصطفى تاج يترأس المجلس الاقليمي لحزب الاستقلال بالخميسات


المطالبة بإنهاء أشغال بناء المستشفى الاقليمي الجديد والإسراع بإحداث نواة جامعية



الخميسات: حميد محدوت
 
ترأس الاخ مصطفى تاج عضو اللجنة المركزية لحزب الاستقلال أشغال الدورة العادية للمجلس الاقليمي للحزب التي انعقدت يوم السبت 20 نونبر 2021، بحضور الأخ محمد اليحياوي المفتش الاقليمي للحزب وأعضاء المجلس الوطني وممثلي الفروع والمنظمات الموازية...

وافتتحت الدورة بتقرير قدمه مفتش الحزب حول الجانب التنظيمي والأجواء التي مرت فيها الانتخابات الأخيرة على مستوى اقليم الخميسات، ومختلف الأنشطة التي نظمتها فروع الحزب ومنظماته الموازية خلال الفترة ما بين دورتي المجلس الاقليمي للحزب، داعيا الى رص الصفوف والعمل الى جانب المواطنين والاستماع الى همومهم والدفاع عن مطالبهم...

وقدم مبعوث اللجنة التنفيذية للحزب عرضا سياسيا وتوجيهيا هاما تمحور بالأساس حول السياق الذي ينعقد فيه المجلس الاقليمي للحزب، وحيثيات مشاركة الحزب في الحكومة الحالية، منوها بالمكانة المشرفة لحزبنا عقب الاستحقاقات الانتخابية الأخيرة مقارنة مع الوضع الذي كان عليه سابقا...

وشدد الأخ مصطفى تاج على ضرورة تشكيل جبهة واحدة وموحدة تقول الحقيقة للشعب المغربي، سواء من داخل الحزب، أو من خلال وزراء الحزب في الحكومة، مضيفا ان الاستعدادات لعقد المؤتمر 18 لحزب الاستقلال بدأت و" علينا أن نجتهد لتشبيك الجهود حتى ندخل الى هذه المحطة التاريخية  موحدين ومتضامنين، وكلنا أمل في اعادة الاعتبار للعمل السياسي والشأن الحزبي، واعادة الثقة للمواطنين من أجل مستقبل أفضل لبلادنا...

وبعد مداخلات الحاضرين التي انصبت حول الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والرياضية والثقافية والفساد المستشري باقليم الخميسات على جميع المستويات، أصدر المجلس الاقليمي لحزب الاستقلال البيان التالي:
ـ المطالبة بضرورة تأهيل وتقوية البنيات الاستشفائية باقليم الخميسات، وتزويدها بالأطر الطبية والأدوية والمعدات اللازمة، ويندد بتعثر أشغال بناء المستشفى الاقليمي الجديد، والاسراع بإحداث نواة جامعية بالإقليم، للحد من أعباء ومعاناة التنقل الى الرباط والقنيطرة لمتابعة الدراسات الجامعية.

ـ استنكار قطع الدعم المالي عن الأندية الرياضية والجمعيات الجادة، ويدعو الى وضع حد لها القرار الجائر، ويعتبره استهتارا بالمسؤولية، ويدعو الى الاهتمام بالرياضة والرياضيين وتشجيع أدوار التعبير الثقافية المختلفة، وتقديم الدعم المادي والمعنوي للجمعيات الجادة.

ـ الاهتمام بالعالم القروي، وتشجيع السياحة الغابوية والجبلية، والعناية بمنتجع ضاية الرومي، ويندد بمحاولة تلويثها بالمياه العادمة.

ـ تسجيل غياب منطقة صناعية ملائمة بمدينة الخميسات، سواء على مستوى البنية التحتية، أو على مستوى الوحدات الانتاجية، ويطالب بإحداث منطقة صناعية بديلة تكون في مستوى التطلعات، بعيدا عن السماسرة والمضاربين العقاريين.

ـ المطالبة بإصلاح شمولي للشبكة الطرقية، وتحرير الملك العمومي، ومحاربة ظاهرة الفوضى والتخلف والانحلال الخلقي في مختلف الشوارع والأزقة، سواء بالمراكز الحضرية أو القروية بالاقليم، ويدعو عامل الاقليم والسلطات الاقليمية والمحلية الى تحمل مسؤوليتهم، والقيام بالدور المنوط بهم في هذا المجال.

ـ الدعوة إلى فتح تحقيق حول تفشي ظاهرة الحصول على أراضي الأملاك المخزنية بمدينة الخميسات، وتحويلها الى عمارات سكنية، عوض استغلالها من أجل احداث فضاءات ترفيهية.


              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب