Menu

الأخ نزار بركة يقدم واجب العزاء والمواساة في وفاة المناضل الاستقلالي الغيور السفير محمد فرج الدكالي




بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقى حزب الاستقلال، نبأ وفاة المشمول برحمة الله المناضل الاستقلالي والوطني الغيور السفير محمد فرج الدكالي، عضو المجلس الوطني للحزب، وأحد قيادي الحزب الكبار وأبنائه البررة، وذلك صباح يومه الاثنين 30 غشت 2021، حيث وري جثمان الفقيد الثرى عصر اليوم بمقبرة بنمسعود - حي الرياض بمدينة الرباط.
وبهذا المصاب الجلل والرزء الكبير، يتقدم الأخ نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال باسمه الشخصي ونيابة عن قيادة الحزب، وعن جميع الاستقلاليات والاستقلاليين بأحر التعازي وأصدق المواساة للأسرة الكريمة للفقيد، سائلا الله عز وجل أن يلهمهم جميل الصبر والسلوان، وأن يتغمد الفقيد برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته، وإن لله وإنا إليه راجعون.
إن حزب الاستقلال وهو ينعي المناضل والقيادي الاستقلالي الكبير المرحوم محمد فرج الدكالي ليذكر برصيده الفكري والنضالي المقدر، وحسه الوطني العالي وما راكمه من خبرة وتجربة في مساره المهني والوطني الحافل، حيث عرف الراحل قيد حياته بوطنيته الصادقة ووفائه وإخلاصه لثوابت الوطن ومقدساته ودفاعه المستميت عن قيم ومبادئ الحزب، إذ تقلد رحمه الله عضوية اللجنة المركزية والمجلس الوطني للحزب لعدة ولايات، فضلا عن تقلده لعدد من المسؤوليات الدبلوماسية، حيث شغل الراحل منصب سفير صاحب الجلالة في كل من جمهورية مصر العربية، والجمهورية التونسية والجمهورية العربية السورية، والجمهورية اللبنانية وسلطنة عمان، والتي برز من خلالها كدبلوماسي متميز، ومدافع قوي عن المصالح العليا للبلاد، ومترافع مُفحِم عن ثوابت الوطن ومقدساته وقضاياه الكبرى، كما كان الفقيد نموذجا فريدا في البذل والعطاء ومنخرطا جادا وكبيرا من أجل الصالح العام.

              


الاشتراك بالرسالة الاخبارية