Menu

الأخ نورالدين مضيان يترأس دورة المجلس الإقليمي لحزب الاستقلال بالحسيمة


ـ المبادرة الملكية الرائدة القاضية بإنشاء صندوق كوفيد 19 كانت مقاربة تشاركيه واجتماعية خلاقة
ـ الحزب قوة اقتراحية حقيقية تساهم في تحقيق بدائل خلاقة ومسالك واقعية للاصلاح المنشود
ـ جائحة كورونا أبانت بالملموس عن قصور الاداء الحكومي في التجاوب مع انتظارات المواطنين
ـ فشل الاغلبية الحكومية في تدبير جائحة كورونا وما صاحب ذلك من قرارات عشوائية ومتسرعة



الأخ نورالدين مضيان يترأس دورة المجلس الإقليمي لحزب الاستقلال بالحسيمة

عقد المجلس الاقليمي لحزب الاستفلال باقليم الحسيمة يومه السبت 4 يونيو 2020 دورته العادية طبقا لمقتضيات القانون الاساسي للحزب وذلك عن بعد في ظل الاجراءات والتدابيرالاحترازية المعمول بها جراء جائحة كورونا ، حيث عقدت هذه الدورة برآسة الاخ نورالدين مضيان عضو اللجنة التنفيذية للحزب تحت شعار : " تداعيات جائحة كورونا وسؤال التدبيرالحكومي "

وقد افتتحت هذه الدورة بقراءة الفاتحة على أرواح المناضلين الذين التحقوا بالرفيق الأعلى بين الدورتين، وعلى روح الفقيد المناضل مدير المركز العام لحزب الاستقلال المرحوم حسن الشرقاوي وعلى أرواح جميع المواطنات والمواطنين الذين قضوا بسبب جائحة كورونا ،.


وتناول الكلمة  في البداية الاخ أحمد مضيان المفتش الاقليمي للحزب، مرحبا بكافة المناضلين والمناضلات  معتبرا هذه الدورة المنعقدة عن بعد حالت دون الانعقاد العادي والحضوري لدورة المجلس الاقليمي كما جرت به العادة. ثم تدخل الاخ أغوفي إبراهيم نائب المفتش لتسيير الجلسة التقنية .كما أخذ الكلمة الاخ الكاتب الاقليمي الذي قدم  ملخصا حول ما تم انجازه بين الدورتين على المستوى الاقليمي، مشيدا بالعمل الميداني والاشعاعي الذي تميزت به مكاتب ومنظمات الحزب الموازية والانشطة التي قامت بها سواء قبل الجائحة أو خلالها.


وتناولت الكلمة الأخت النائبة البرلمانية رفيعة المنصوري، مستعرضتا القضايا التي تشغل الرأي العام على الصعيدين الوطني والإقليمي، مبرزة أهمية وراهنية المرحلة التي يمر بها الاقليم، سيما على المستوى الاقتصادي والاجتماعي، قبل وبعد تداعيات جائحة كورونا، الأمر الذي كانت له انعكاسات وآثار سلبية على القدرة الشرائية للمواطن الضعيف خاصة بعد توقف نسبة كبيرة من الساكنة النشيطة عن العمل وبالتالي تراجع القدرة الشرائية لفئات واسعة من منتسبي القطاع المهيكل وغير المهيكل مبرزة في الوقت نفسه المجهودات والاجراءات التي تم اتخاذها على المستوى الجهوي من خلال تخصيص دعم مالي مباشر خصص لتوزيع المساعدات الغذائية على الأسر المعوزة ، فضلا عن تخصيص اعتمادات مالية لشراء معدات وأجهزة التعقيم


وتميزت هذه الدورة بالعرض السياسي الذي تقدم به الاخ نورالدين مضيان عضو اللجنة التنفيذية للحزب، والذي استهله بتهنئة الأخ ابراهيم اغوفي بتعيينه نائبا للمفتش الاقليمي للحزب، منوها بخصاله الوطنية والحزبية العالية.

وتوقف الأخ نور الدين مضيان عند مواقف الحزب ورؤيته للوضعية الحالية وكذا مختلف قضايا الشأن العام الدولي والوطني، مبرزا الدور الفعال والبارز الذي قام ويقوم به حزب الاستقلال خلال أزمة كورونا باعتباره حزبا سياسيا وطنيا عريقا وقوة اقتراحية حقيقية تساهم في تحقيق بدائل خلاقة ومسالك واقعية للاصلاح المنشود في ظل الازمة الاقتصادية والاجتماعية الراهنة التي عمقتها عشوائية وفشل التدبير الحكومي على جميع المستويات .


وأضاف الاخ نورالدين مضيان  أن جائحة كورونا شكلت محنة حقيقية أبانت بشكل ملموس كبير عن قصور الاداء الحكومي في تدبير المرحلة والتي عكست هشاشة السياسة العامة المتبعة في جميع القطاعات الحكومية سيما منها الاجتماعية (الصحة ، التعليم) حيث إتسم هذا التدبير بالارتجالية والارتباك والانتظار ية وعدم إعمال المقاربة التشاركية كما نص عليها الدستور خاصة فيما يرتبط باشراك الاحزاب السياسة الوطنية واشراك المنتخبين على المستوى الترابي وما يرتبط بتوزيع الدعم على العاملين بالقطاع غير المهيكل ، أو ما يتعلق بإجلاء المغاربة العالقين بالخارج والداخل  علاوة على الارتجالية التي طبعت العملية التواصلية وحق المواطنين في الحصول على المعلومة الصحيحية دون مغالطات أو تضارب حولها ، ليبقى السؤال حول ما أعدته هذه الحكومة من سيناريوهات للخروج من الازمة الاقتصادية والاجتماعية الراهنة ، وما ستتخذه من تدابير عملية وإجراءات ناجعة كفيلة لتجاوز مرحلة ما بعد الجائحة ، فضلا عن عجز الحكومة عن إيقاف تراجع النمو الاقتصادي وتقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية وتحقيق الحماية الاجتماعية الضرورية خاصة بالنسبة للطبقات الفقيرة والمتوسطة .


 وقال عضو اللجنة التنفيذية إن أي تقييم موضوعي لزمن كورونا يفترض فيه تشخيص أعطاب المرحلة الحالية وتحليل مكامن وأسباب فشل المنظومات المتبعة دون إغفال ما تم تحقيقه بفضل المبادرة الملكية الرائدة بإنشاء صندوق كوفيد 19 كمقاربة تشاركيه واجتماعية هادفة وخلاقة ، فظلا عن جملة من الإجراءات المواكبة والاستباقية الذي اتخذها جلالته والتي مكنت بشهادة الجميع البلاد تفادي كوارث صحية واجتماعية عانت من ويلاتها دول متقدمة مجاورة .


وتحدث الاخ نورالدين مضيان عن الرؤية الاستقلالية في تدبير زمن الجائحة ، منوها بالعمل الدؤوب والمتواصل للحزب وروابطه ومنظماته الموازية وفروعه المحلية التي أبانت عن جاهزيتها ومشاركتها الفعالة الى جانب مختلف الفاعلين والمتدخلين الرسميين في العديد من الانشطة والمبادرات الميدانية وفقا للرؤية الاستقلالية التعادلية التي تم صياغتها في المذكرة الموجهة لرئيس الحكومة والتي تضمنت خطة مفصلة وواقعية من أجل الخروج من الأزمة في سبيل انعاش اقتصادي مسؤول اجتماعي واقتصادي وبيئي يحمي المكتسبات والبناء المشترك للمستقبل ، سواء على المستوى الوطني من خلال اعتماد حكامة حقيقية مبنية على الاستباقية والاندماج وتقوية الامن الغذائي والصحي والاقتصادي والاهتمام بالعنصر البشري من خلال توفير تعليم جيد وشغل كريم للجميع أو على المستوى الدولي من خلال اعادة النظر في السياسات المتبعة والقائمة فقط على الاستيراد والاستهلاك بشكل مفرط والاعتماد وتشجيع الطاقات الوطنية التي ابانت خلال الجائحة عن قدرتها في رفع التحدي بل وتصدير المنتوج المغربي الى كافة بقع العالم كما هو الشأن للكمامات وأجهزة التنفس الاصطناعية .

وبعد المناقشة التي أعقبت العروض المقدمة، تمت المصادقة على البيان الختامي التالي :

 

في إطار التدابير الاحترازية وتماشيا مع الإجراءات الوقائية التي تم اتخاذها طبقا للقانون في ظل جائحة كورونا ، عقد المجلس الإقليمي لحزب الاستقلال بإقليم الحسيمة، دورته العادية عن بعد ...ووعيا منه بأهمية وتحديات الظرفية الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي تجتازها بلادنا ، وما يقتضيه ذلك من تعبئة شاملة لكافة الطاقات والقدرات الوطنية وفي أولها الكفاءات الاستقلالية، من أجل التصدي لمخاطر وتداعيات المرحلة الراهنة ..

أصدر المجلس الإقليمي لحزب الاستقلال بإقليم الحسيمة البيان التالي : 

 

1-  : يثمن المجلس الاقليمي  المجهودات المبذولة من قبل الدولة المغربية بقيادة جلالة الملك محمد السادس حفظه الله، والتي مكنت بلادنا من تطويق الداء و محاصرته في المراحل الاولى من انتشاره ، عبر اتخاذ مجموعة من الاحتياطات والتدابير الاحترازية وإعلان حالة الطوارىء الصحية، مما ساهم بشكل كبير في التخفيف من تداعيات الجائحة وآثارها السلبية على المستويين الاقتصادي و الاجتماعي. 

 

2 - يثمن المجلس الإقليمي مذكرة حزب الاستقلال التي تقدم بها الأخ الأمين العام للحزب إلى السيد رئيس الحكومة ، والتي عكست الرؤية التعادلية والقوة الاقتراحية للحزب للخروج من أزمة كورونا ، بما تضمنته من خطة واقعية وتفصيلية للاقلاع الاقتصادي والمواكبة الاجتماعية وأولويات مشروع قانون المالية المعدل في سبيل تحقيق النموذج التنموي الجديد الذي يتجاوز تلك مظاهر الليبرالية المفرطة وإيجاد الحلول الكفيلة بتجاوز آثار الأزمة. 

 

3 - ينوه  المجلس الاقليمي بالمبادرة الملكية بإحداث صندوق كوفيد 19 الذي ساهم بشكل مباشر في تخفيف العبئ عن الاسر المعوزة والمتضررة سواء في القطاع المهيكل أو غير المهيكل ، مع بعض الملاحظات التي تم تسجيلها في توزيع تلك الإعانات التي لم تتوصل بها بعض الأسر المعوزة والمستحقة سيما في العالم القروي .

 

4 - يسجل المجلس الاقليمي وبكل أسف، فشل الاغلبية الحكومية في تدبير جائحة كورونا ، وما صاحب ذلك من قرارات عشوائية ومتسرعة عكست غياب الانسجام الحكومي وتباعد وجهات النظر بين مكوناتها،  الشيء الذي أثر سلبا في اتخاذ القرارات المناسبة .

 

5 - يسجل المجلس الإقليمي عدم اعمال المقاربة التشاركية كما نص عليها الدستور، خاصة فيما يرتبط باشراك الأحزاب السياسية الوطنية، وإشراك المنتخبين على المستوى الترابي.

 

 6 - غياب التنسيق الحكومي على مستوى مجموعة من القطاعات مع ضعف في الأداء ،  خاصة ما يرتبط بتوزيع الدعم على العاملين بالقطاع غير المهيكل، أو ما يتعلق باجلاء المغاربة العالقين بالخارج وبالداخل، علاوة على الارتجالية التي طبعت العملية التواصلية وحق المواطنين في الحصول على المعلومة الصحيحة دون مغالطات أو تضارب حولها.

 

7 - يدعو جميع المتدخلين والفاعلين الى توحيد الجهود من أجل تقوية التماسك الاجتماعي وتقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية و مواصلة الإصلاح عبر إرساء نجاعة حقيقية ترمي بالاساس الى ضمان تكافؤ الفرص وضمان الامن الصحي والتعليم الجيد للجميع .

 

8 - يدعو الحكومة إلى محاربة مظاهر الهشاشة الاجتماعية سيما في العالم القروي ، ونهج سياسة تتجاوز الاعتماد على التوقعات المرتبطة بالمناخ ونسبة التساقطات .

 

9 - يرفض المجلس الإقليمي  منشور رئيس الحكومة الاخير القاضي بإلغاء مناصب الشغل لمدة 3 سنوات متتالية ، وهو ما يعتبر خرقا سافرا للدستور من خلال حديثها عن تصور يمتد إلى غاية سنة 2023 . وأن على الحكومة تحمل مسؤوليتها الأخلاقية والسياسية في تخفيف العبئ عن الطبقات الهشة والفقيرة عبر توفير الشغل الدائم وليس إلغاؤه كما هو متعارف عليه في الأعراف الدولية .

 

10 - ينوه المجلس الاقليمي بكافة المجهودات الجبارة والتعبئة الشاملة للعديد من القطاعات الحيوية وعلى رأسها الأطر التربوية والتعليمية و الهياكل الطبية والتمريضية المدنية والعسكرية والصيدلانية والقوات العمومية من أطر وأعوان ترابية و شرطة ودرك وقوات مساعدة وجيش ، والتي أبانت عن فاعليتها جاهزيتها التامة في مواجهة جائحة كورونا بتفان وروح مسؤولية ووطنية عالية .

 

11- يدعو المجلس جميع المواطنين والمواطنات إلى الالتزام باتباع التدابير الاحترازية المعمول بها وفقا للقانون وتفادي أي مخاطر من شأنها أن تهدد الصحة العامة ، وأن انتهاء فترة الحجر الصحي ليس معناه التراخي في اتخاذ الاحتياطات الضرورية .

 

12 - دعوة المجلس الإقليمي كافة المناضلات والمناضلين وعموم الشعب المغربي ، للعمل على الاستعداد للاستحقاقات الانتخابية المقبلة ، من أجل إخراج حكومة قوية قادرة على تحسين وضعية كافة مكونات الشعب المغربي.


              








الاتحاد العام للشغالين بالمغرب