Menu

المعبر الحدودي الكركرات يحتضن دورة المجلس الجهوي للداخلة وادي الذهب برسم شهر مارس 2021



جدول أعمال مكثف لتنزيل العديد من المشاريع التنموية منها إحداث "مدينة المهن والكفاءات" بالجهة



الكركرات: عبدالله جداد
 
احتضن المعبر الحدود الكركرات يوم الاثنين فاتح مارس، أشغال  مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، في دورته العادية لشهر مارس، حيث انطلقت أشغال هذه الدورة  داخل خيمة كبيرة، تحت الرآسة الفعلية للسيد ينجا الخطاط رئيس المجلس وبحضور والي جهة الداخلة وادي الذهب السيد لمين بنعمر وبمشاركة السيد عامل اقليم اوسرد وجميع أعضاء الجهة ومكوناتها وعدد من الصحفيين.

وتضمن جدول أعمال هذه الدورة، حسب مذكرة للمجلس، مناقشة وتدارس عدة نقاط من أجل المصادقة على مشاريع اتفاقيات وبرامج تنموية جهوية تهم مجالات اجتماعية وثقافية واقتصادية وغيرها.

وأكد مصدر من عين المكان أن اهتمام أعضاء المجلس انصب  على مناقشة عقود برامج بين الدولة وجهة الداخلة وادي الذهب، تهم تنفيذ المشاريع ذات الأولوية في برنامج التنمية الجهوية 2020-2022، وإحداث مركز لمهن التربية، وبناء مركزين صحيين بالداخلة، إضافة إلى دراسة  مشروع اتفاقية إطار للشراكة بين مجلس الجهة ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل تهم إحداث "مدينة المهن والكفاءات" بالجهة، وملحق تعديلي رقم 1 للاتفاقية الإطار لتمويل برامج تنمية إقليم أوسرد للفترة 2018-2021.
 
 ومن النقط الأخرى، تدارس مشروع اتفاقية شراكة متعلقة بتمويل التزويد المستمر لمركز أوسرد بالكهرباء عن طريق إنشاء محطة إنتاج الطاقة الشمسية بالألواح مع أنظمة التخزين، وكذا طلب قرض لتمويل مساهمة الجهة في اتفاقية تقوية كهربة مركز أوسرد.

وينصب النقاش ايضا، على مشروع اتفاقية شراكة بين مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب والمعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث، ومشروع اتفاقية شراكة وتعاون من أجل إحداث مركز للتعريف بالتراث الثقافي بالجهة، وعملية توأمة بين جهتي الداخلة وادي الذهب، وطنجة تطوان الحسيمة، فضلا عن مشاريع أخرى تهم التنمية والتأهيل الحضريين، بعدد من أقاليم الجهة...

وتضمن جدول أعمال كذلك مناقشة نقطة تحويل اعتمادات في الجزء الأول والثاني من الميزانية، وتعديل الحساب الخصوصي الخاص بالسكن الاجتماعي، وتعديل برنامج استعمال الحساب الخاص ببرنامج التمكين الاقتصادي للنساء وغيرها من النقاط المدرجة خلال هذه الدورة.

ويحق للمجلس أن يسجل بكل فخر واعتزاز وبروح الوطنية المسؤولة ،عقد هذه الدورة المتميزة بما تحمله من برامج وأوراش تهم المجال التنموي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي والرياضي في منطقة معبر الكركرات بوابة المغرب نحو إفريقيا .

حدث تاريخي سيشهده معبر الكركرات اقليم اوسرد، سيضاف إلى كل الانجازات التي حققتها الجهة في ولايتها الحالية، وسيشكل هذا الحدث فرصة لإبراز مكانة معبر الكركرات الرمزي في وجدان المغاربة .



              


الاشتراك بالرسالة الاخبارية