Menu








منظمة المرأة الاستقلالية تتبنى قضية نساء معبر باب سبتة



التزام دائم بالتصدي لمختلف الممارسات الحاطة بكرامة النساء




في اطار اللقاء التواصلي الذي عقده المكتب التنفيذي لمنظمة المرأة الاستقلالية تحت رئاسة الأخت خديجة الزومي رئيسة المنظمة، إلى جانب الأخت زينب قيوح عضو المكتب التنفيذي للمنظمة، يوم السبت 28 يوليوز بمدينة تطوان، والذي تطرق للعديد من القضايا  التي تهم النساء، والعمل على بلورة خطط العمل التي د من شأنها التصدي للمشاكل التي  تتخبط فيها المرأة المغربية عامة، وتنفيذا للوعد الذي عقدته الرئيسة الجديدة للمنظمة الأستاذة خديجة الزومي مند انتخابها على الترافع  مختلف المواضيع التي تهم الشأن النسائي وتسخير كل الوسائل المتاحة من أجل النهوض بأوضاع المرأة ثقافيا وقانونيا وماديا ومجتمعيا. 
وشكل هذا اللقاء  فرصة لتعميق النظر في قضية نساء باب سبتة على الواجهة،  حيث تم إغناء النقاش من قبل يعض نساء ضحايا  هذا المعبر ، اللواتي حضرن اللقاء وقدمن شهادتهم بخصوص معاناتهم مع الممارسات اللاإنسانة التي تمارس عليهن في هذا الباب الذي الذي يعتبرنه  باب الذل والعار على كل المغاربة، وقد  شكلت الشهادات الحية للنساء ضحايا باب سبتة صرخة قوية ضد الظلم والقهر وشتى أنواع المعاناة (العنف -  التحرش - الاغتصاب - تمزيق جوازات السفر) ...
وقد نددت المرأة الاستقلالية خلال هذا اللقاء بمختلف الممارسات  الحاطة بكرامة النساء، والتزمت بتبني هذه القضية والترافع عليها بكل الوسائل وعبر كل المنابر، وتعبئة كل ممثليها بغرفتي البرلمان ومساءلة الحكومة في هذا الشأن.



Lu 129 fois