Menu








28/03/2018 بلاغ اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال



انعقاد دورة المجلس الوطني للحزب يوم 21 أبريل 2018

اهتمام بالدينامية التي تميز انعقاد المجالس الإقليمية للحزب بمختلف أقاليم المملكة

إشادة بنجاح الدورة الرابعة للجنة المركزية لمنظمة الشبيبة الاستقلالية




عقدت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال اجتماعها الأسبوعي العادي يوم الأربعاء 28 مارس 2018 بالمركز العام للحزب تحت رئاسة الأخ الأمين العام الأستاذ نزار بركة، ناقشت فيه مستجدات المشهد السياسي ببلادنا، والوضع التنظيمي للحزب، والعمل البرلماني لفريقي الحزب بالبرلمان.

وفي بداية الاجتماع استعرضت اللجنة التنفيذية التحضيرات الجارية لعقد دورة المجلس الوطني للحزب، والاتفاق على جدول أعماله، الذي سيتضمن بالإضافة إلى العرض السياسي للأخ الأمين العام، والتداول والبت في تموقع الحزب داخل المشهد السياسي، مناقشة مشاريع النظام الداخلي للحزب، والنظام الداخلي للمجلس الوطني، والنظام الداخلي للجنة التنفيذية،  والمصادقة عليها، وكذا استكمال باقي مؤسسات الحزب وفق ما ينص على ذلك القانون الأساسي للحزب، حيث ستعرف هذه الدورة انتخاب رئيس المجلس الوطني للحزب، وكذا أعضاء لجنة التحكيم والتأديب، ولجنة مراقبة مالية الحزب.

وتقررعقد دورة المجلس الوطني يوم 21 أبريل 2018 بالقاعة المغطاة للمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.

واستعرضت اللجنة التنفيذية بعد ذلك العمل البرلماني الذي يقوم به فريقي الحزب بمجلسي النواب والمستشارين، ومشاريع القوانين المعروضة على الدورة البرلمانية الاستثنائية الحالية والتي تهم خاصة مشروع القانون المتعلق بالكتاب الخامس من مدونة التجارة والمتعلق بصعوبات المقاولة، ومشروع القانون المتعلق بالتكوين المستمر.

ووقفت اللجنة التنفيذية على الدينامية التي تميز انعقاد المجالس الإقليمية للحزب بمختلف أقاليم المملكة، والتفاعل الإيجابي للاستقلاليات والاستقلاليين مع الرؤية الاستراتيجية الجديدة للحزب.
وأشادت اللجنة التنفيذية بنجاح الدورة الرابعة للجنة المركزية للشبيبة الاستقلالية التي تميزت بنقاشات صريحة ومسؤولة حول قضايا هذه المنظمة العتيدة، كما توجت اشغالها بانتخاب اللجنة التحضيرية في إطار الالتزام بالمقتضيات القانونية وإعمال الديمقراطية، ونوهت بحرص أعضاء الشبيبة على مواصلة تقوية أداء هذه المنظمة وإعادة أمجادها، وتعزيز ريادتها للفعل الشبابي على المستوى الوطني.

وتعتبر أن الدينامية التنظيمية كفيلة باستيعاب كل النقاشات السياسية والتنظيمية الجادة، شريطة أن تكون من داخل مؤسسات الحزب في إطار من الحرية والمسؤولية وإعمال منهج النقد والنقد الذاتي. كما تعلن رفضها لأي انزياح يمس وحدة البيت الاستقلالي ويستهدف مؤسسات الحزب ويتهجم على أعضائه أيا كانت الوسائل والوسائط، وأنها لن تتوانى عن تفعيل الإجراءات القانونية اللازمة طبقا للنظامين الأساسي والداخلي.
 




Lu 12 fois