Menu











الأخ نزار بركة يقدم واجب العزاء للأسرة الكريمة للمناضل الاستقلالي الغيور والشاعر والأديب الألمعي المرحوم حسن الطريبق





ببالغ الأسى والتأثر وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقينا في حزب الاستقلال نبأ وفاة المشمول بعفو الله المناضل الاستقلالي الغيور والشاعر الكبير والأديب الألمعي المرحوم حسن الطريبق أحد قيدومي الحزب بإقليم العرائش، الذي وافته المنية يوم الأربعاء 20 أبريل 2022، عن سن تناهز 83 سنة.

وإزاء هذا المصاب الجلل، يتقدم الأخ نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال بإسمه الشخصي ونيابة عن قيادة الحزب وجميع الاستقلاليات والاستقلاليين، إلى الأسرة الكريمة للفقيد وإلى أقاربه وأصهاره ومحبيه بأحر التعازي وأصدق المواساة.

وإذ نشاطر الجميع مشاعر الحسرة والألم في هذا الرزء الأليم، نتضرع إلى العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويمطره بشآبيب مغفرته، ويلهم ذويه في فقدانه جميل الصبر والسلوان. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

عرف المرحوم حسن الطريبق قيد حياته، بخصاله الحميدة وبدماثة الخلق والسلوك المستقيم وخدمته للصالح العام، وإخلاصه ووفائه لثوابت الأمة ومقدساتها وبدفاعه المستميت عن قيم ومبادئ حزب الاستقلال بكل تفان ونكران ذات، حيث كان مناضلا متشبعا بروح وطنية استقلالية صادقة.

كما كان الراحل أحد الرواد والرموز الفاعلة والمرموقة في الأدب المغربي المعاصر معروفا بمساره وعطائه الأدبي والفكري والإبداعي والثقافي والمعرفي والشعري الحافل، وبدواوينه الشعرية وتجاربه الأدبية الغزيرة والمتنوّعة، ومؤلفاته وكتبه النقدية القيمة.

تقلد الراحل قيد حياته عددا من المسؤوليات المهنية والانتدابية، من بينها عضويته باتحاد كتاب المغرب، إلى جانب اشتغاله كأستاذ جامعي في كليتي الآداب بفاس وتطوان، وفضلاً عن حضوره على مستوى المشهد الأدبي المغربي، كانت للراحل بصمة على مستوى التدبير السياسي، حيث سبق له أن كان نائباً برلمانيا استقلاليا لعدة ولايات تشريعية عن دائرة العرائش.

Lu 630 fois