Menu









البرلمانيين الإستقلاليين عن إقليم العيون بقيادة ولد الرشيد يوجهون رسالة شديدة اللهجة بسبب إقصاء شركة فوسبوكراع للمقاولات المحلية  02/06/2018

 

وجه السادة النواب والمستشارين البرلمانين عن حزب الاستقلال بإقليم العيون يتقدمهم السيد مولاي حمدي ولد الرشيد رسالة شديدة اللهجة لمدير شركة فوسبوكراع، بشأن الحيف والإقصاء الذي تعاني منه شركات المناولة المحلية .

حيث عبر السادة البرلمانين من خلال الرسالة المرفقة بعريضة توقعيات عن إمتعاضهم الشديد من المعايير المزدوجة التي يتم من خلالها تمرير الصفقات العمومية بإقليمي العيون والمرسى، على حساب الشركات والمقاولات المحلية .

كما بسطت ذات الرسالة الإنعكاسات الإيجابية الممكن تحقيقها من خلال الإعتماد والرهان على المقاولات المحلية وإعطاءها الأولوية، الأمر الذي من شأنه أن يشكل دفعة قوية لتحريك عجلة الإقتصادية بالمنطقة، كما سيسهم في التكربس للجهوية المتقدمة الى جانب خلق فرص شغل قارة ودائمة للساكنة .

وإعتبر ذات الموقعون على الرسالة أن السياسة الحالية لشركة فوسبوكراع لاتخدم البتة التنمية المحلية، كما تساهم بشكل عكسي في تفاقم البطالة في صفوف شباب المنطقة .

وتأتي هذه الرسالة التي من المرتقب أن تستبعها عدة خطوات إنتصارا للشركات المحلية التي يعاني أصحابها في صمت، لتعري زيف الخطاب الذي تعمد الشركة الى ترويجه بأنها مساهم فاعل في تنمية المنطقة، وهو الأمر الذي تنفيه الوقائع فحتى الحسابات البنكية الخاصة بالشركة جرى تهريبها لمدن شمال المملكة .



المصدر : http://saharazoom.com/news12116.html...


تعليق جديد
Facebook Twitter